التخطي إلى المحتوى

أعراض البرد في الجسم cold symptoms، ويزيد دائما دور البرد في فصل الشتاء، ولكن مع ظهور فيروس كورونا وزيادته أصبح ظهور أي عرض من أعراض البرد كسيلان الأنف، العطس، يرتاب المريض الشك أن يكون التقط عدوى الكورونا.

أعراض البرد في الجسم

أعراض البرد في الجسم

  • تظهر أعراض البرد في الجسم مثل” آلام الجسم، سيلان الأنف، السعال، الصداع، فقدان حاسة الشم والتذوق، التهاب الحلق” وتظهر هذه الأعراض بعد واحد إلى ثلاثة أيام من التقاط عدوى البرد.
  • ومن المحتمل أن تكون أعراض نزلة البرد شبيه أعراض الالتهابات الفيروسية الأخرى مثل الأنفلونزا وكورونا لأن كل منهما له تأثير على الجهاز التنفسي العلوي ولكن حتماً يوجد وسائل للتفريق بينهم.
  • فنجد أن ارتفاع درجة الحرارة الجسم عرض شائع للإنفلونزا وفيروس كورونا ولكن لا يتواجد مع نزلات البرد.
  • ويعتبر أكثر ظهور لنزلات البرد في فصل الشتاء والربيع، وفي المعتاد تظل نزلة البرد لمدة من سبعة إلى عشرة أيام لدى الأطفال والكبار، بينما تستمر الإنفلونزا من سبعة لأربعة عشر يوماً.

بعد الاطلاع علي أعراض البرد في الجسم اقرأ أيضاً: أعراض دوالي الخصية بالتفصيل وأسبابها

العلاجات الشائعة لنزلات البرد

أعراض البرد في الجسم

  • إن نزلات البرد تستهلك العناصر الغذائية الهامة بجسمك، لذلك يجب التنبيه  بشرب كمية جيدة من السوائل لتعويض ما تستنزفه نزلات البرد، واهمها السوائل الدافئة مثل الشوربة والينسون والليمون والزنجبيل تلك السوائل التي تعمل على تقليل الأعراض “سيلان الأنف واحتقان الزور”.
  • وعلينا الانتباه لعدم شرب المشروبات التي قد تؤدي إلى الجفاف، وهي المشروبات التي تحتوي على الكافيين، وأيضاً المشروبات السكرية والغازية والعصائر التي تحوي السكر، فعلى الرغم من أن العصير من الممكن أن يحتوي على فيتامين سي الذي يعمل على علاج البرد، ولكن السكر الزائد يضيع أي فوائد لأنه بيزيد الجفاف.
  • أيضا يجب التأكيد على أهمية تناول الأطعمة الصحية التي تتكون من العناصر الغذائية الهامة والفيتامينات والمعادن مثل الزنك والحديد.
  • يجب أخذ قسط مناسب من الراحة والنوم بشكل جيد، لأن عندما ينام الشخص يعمل الجسد على مكافحة الالتهاب والعدوي.
  • ومن الممكن أن يسبب النوم مشكلة أثناء نزلة البرد بسبب انسداد الأنف، وهما ممكن أن نضع فوطة دافئة على الأنف والجبهة حتى توسع الممرات الأثفية.
  • من أدوية أعراض البرد في الجسم والتي لا تحتاج الذهاب إلى الطبيب مثل مضادات الهيستامين ومزيلات الاحتقان، تقلل الألم ولكنها لا تساعد على الشفاء بشكل أسرع.
  • لا يجب تناول المضادات الحيوية مع نزلات البرد لأنها عدوى فيروسية فلا تستطيع المضادات الحيوية علاجها، كما أيضا من شأن المضادات أن تضعف جهاز مناعة الفرد
  • ويعتبر الرضع الأقل من ست شهور، وكبار السن فوق الخمسة وستون عاماً، والمدخنون، والذين لديهم نقص مناعة هما الأكثر تعرضاً لخطورة تفاقم أعراض نزلات البرد.

شاهد أيضاً: أسباب وأعراض الإصابة بقطع في الرباط الصليبي الأمامي

الوقاية من نزلات البرد

الوقاية من نزلات البرد

  • تنتقل نزلات البرد عندما يعطس الشخص المصاب، هنا تنتقل قطرات مخاطية في الهواء، هذه القطرات من الممكن أن تنتقل لمسافة قدرها ست وعشرون قدماً وتنقل العدوى.
  • كما أنه عندما تقوم بلمس وجهك بعد لمس سطح مصاب دون غسل يديك ينتقل إليك الفيروس.
  • وتظل الفيروسات حية أحياناً لساعات واحياناً لأيام على سطح معين، لذلك عليك دائما، غسل يديك أو وضع معقم لليدين، القيام بتعقيم المنزل، وتعقيم الملابس.
  • أيضا لا تلبس حذاء الشارع داخل المنزل، عليك دائما التناول الطعام الصحي.
  • النوم لعدد ساعات كافية، المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية احتساء المشروبات الدافئة.
  • تناول الفواكه والخضروات، تضمين الطعمة الغنية بفيتامين سي بالنظام الغذائي.
  • تجنب التعرض لتيار الهواء، ارتداء الملابس المناسبة للطقس كل ذلك من شأنه تقوية جهاز المناعة لديك، وبالتالي الحد من أعراض البرد في الجسم والعدوي عندما تأتي إليك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.