عام

اقوال فلاسفة عن الفرق بين العلم والفلسفة

جدلية العلاقة بين العلم والفلسفة، يوجد دائما اختلاف وجدلية بين العلم والفلسفة حيث يريد بعد العلماء في القديم أن العلم يعتبر من أحد فروع الفلسفة، وان الفلسفة متنوعة ومختلفة، حيث في القديم كان يعتقد الأشخاص أن العلماء هم في الأصل فلاسفة، وبعض الفلاسفة قالوا إن كل أشكال العلوم التي نعرفها لها أساس واحد فقط وهو الفلسفة، حيث يريد البعض أن بداية العلم ظهرت في شكل فلسفة، ومن بين هؤلاء العلماء نجد العالم غاليليو وديكارت، وكيبلر، نيوتن، حيث قال هؤلاء العلماء أن العلم منبثق من الفلسفة وتناولو علم الكيمياء والفيزياء والرياضيات من ناحية فلسفية، اقوال فلاسفة عن الفرق بين العلم والفلسفة، جدلية العلاقة بين الفلسفة والعلم.

انفصال العلم عن الفلسفة

  • منذ بداية القرن 26 و 27 تتطور العلم بشكل ملحوظ، وبدأ العلم في مرحلة الانفصال عن الفلسفة.
  • وذلك يرجع الى ظهور بعض الفلاسفة الجدد مثل إسحاق نيوتن، غاليليو غاليلي، فرانسيس بيكون.
  • حيث استخدموا الفلسفة بعيداً عن العلم، ولكن اتجهوا إلى استخدام ما يسمى بالتفكير الفلسفي في دراسة العلوم الفلسفية، وبعدها بدا يظهر كلمة العلم فقط بدون اتصاله بالفلسفة.
  • وبدا العلماء والفلاسفة يستخدمون العلم فقط دون الفلسفة وبالتالي ادى ذلك الى حدوث بداية انفصال العلم عن الفلسفة.
  • ومن الجدير بالذكر أن العالم الجليل إسحاق نيوتن لعب دوراً هاماً في ظهور اسم العلم وإنفصال العلم عن الفلسفة.
  • حيث درس الظواهر الكونية بشكل بعيد عن الفلسفة واستخدم الاسلوب العلمي في هذه الدراسة، وقد توصل هذا العالم المشهور إلى قوانين الجاذبية.
  • والنظريات العلمية الهامة وغيرها من الحقائق العلمية، ومع بداية ما يسمى بعصر التنوير انتظر مفهوم العلم وانفصل بالفعل العلم عن الفلسفة، وقد انتشر في هذا التوقيت أن الفلسفة لم تكن سبب رئيسي في ظهور مفهوم وتعريف العلم، اقوال فلاسفة عن الفرق بين العلم والفلسفة، جدلية العلاقة بين الفلسفة والعلم.
  • وفي نفس العصر وهو عصر التنوير اعتبر أغلب الفلاسفة على انهم علماء ومن بين هؤلاء نجد إسحاق نيوتن، وغاليليو غاليلي، ويليام هارفي، جون لوك.
  • وعلى الجانب الآخر نجد أن بعض الفلاسفة مازالوا يحتفظون باسم فيلسوف ونجد منهم العالم ديكارت، باروخ وذلك يرجع إلى أنهم مازالوا يستخدمون الأسلوب الفلسفي في التفكير.

اقوال فلاسفة عن الفرق بين العلم والفلسفة

 حاجة العلم

للفلسفة يوجد صلة تربط بين العلم والفلسفة بالرغم من انفصال كلّ منهما عن الآخر، فالعلم وحده لا يستطيع تقديم إجابات واضحة وشاملة حول المواضيع المختلفة، ومن الصعب الاعتماد على العلم وحده لفهم الكون وتحليله، إذ إنّ دراسة المواضيع بشكل علميّ كامل يُفقد الأشياء قيمتها.

كما أنّ كلّ شيء في هذا الكون بما في ذلك الفلسفة ينبغي أن تتوافق مع النظريات والمبادئ العلمية، ووفقاً لذلك فإنّ كلّ شيء بما فيه الإنسان سيتحوّل إلى مجرّد آلات مُتحرّكة حسب قوانين ونظريات علمية، وهنا يأتي دور الفلسفة في إعطاء قيمة للأشياء من خلال تقديم تصوّر شامل للعالم بما يتوافق مع العلم، أوجه الاتفاق بين الفلسفة والعلم.

ما تقدمه الفلسفة للعلم

الان سوف نتعرف على أبرز العوامل التي تقدمها الفلسفة للعلم وهي تأتي على النحو التالي:

  • اولاً تقوم الفلسفة بتقديم فرصة جيدة للعلم حتى يمتزج مع الفلسفة.
  • وقد اعتبر بعض العلماء أن الفلسفة هي بداية وأساس العلوم، جدلية العلاقة بين الفلسفة والعلم.
  • ساعدت الفلسفة العلماء في البحث والدراسة العلمية.
  • تقوم الفلسفة بتحديد نوعية النظريات الموجودة وهل هي نظريات صالحة أم غير صالحة.
  • أيضاً تحدد الفلسفة أهم نظريات العلم التي يجب أن يلتزم بها الفيلسوف.
  • تقوم الفلسفة بتحديد المفاهيم المشتركة بين الطبيعة والعلوم الانسانية.
  • حيث تقوم الفلسفة بتوضيح كل العلاقات المتواجدة بين العلوم.
  • كما تسعى الفلسفة الى تكوين رأي شامل كل الاتجاهات وشامل التجربة الانسانية و الحقيقة العلمية.
  • تسعى الفلسفة بجانب العلم إلى تكوين حقائق نظرية بشكل متكامل.

حاجة الفلسفة للعلم

من الواضح أن العلم والفلسفة وجهان لعملة واحدة

حيث نجد ان العلم دائماً ما يحتاج الى الفلسفة وكذلك الفلسفة تحتاج الى العلم ويكمل كل منهما الآخر.

ولكن بطبيعة الحال توجد فجوة بين العلم والفلسفة كما قال اغلب العلماء والفلاسفة.

وحتى نتمكن من سد هذه الفجوة

يجب أن يقوم العالم بتطبيق بعض التوصيات والتعليمات التي تحددها الفلسفة حتى يصل إلى الحقيقة العلمية الكاملة، والتوصيات هي ما يلي :

  • يجب أن يكون للفلسفة دور قوي في المؤتمرات العالمية والعلمية على حد سواء.
  • حيث يجب أن نتيح الفرصة للعلماء ان يقدموا وجهة نظرهم بطريقة فلسفية.
  • ايضاً يجب أن نهتم بتفعيل واعادة احياء المنظمات الفلسفية في البلاد.
  • ومن ضمن هذه الجمعيات الجمعية الدولية لتاريخ
  • وفلسفة الدراسات الاجتماعية وعلم الأحياء، اقوال فلاسفة عن الفرق بين العلم والفلسفة، جدلية العلاقة بين الفلسفة والعلم
السابق
تحميل اطارات مزخرفة للكتابة بداخلها
التالي
إنشاء حساب جيميل بدون رقم هاتف 2021