التخطي إلى المحتوى

يجب التعرف على الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات حيث يساعدنا على فهم عملية البناء الضوئي وكيفية تتم من خلال ضوء النبات.

الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات:

يمكننا التعرف على الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات وأهميته من خلال موقع الوفاق، وهو كما يلي:

  • الخطوة الأولى من عملية الإنشاء الضوئي هي التفاعل المرخص على الضوء.
  • حيث أن أشعة الشمس تدخل من النسيج المعتدل وتذهب تحديدًا إلى جزء باسم البلاستيدات الخضراء.
  • وفي نطاق البلاستيدات الخضراء تبقى تراكيب تشبه الأقراص يطلق فوقها اسم الثايلاكويدات، ويتضمن غشاء الثايلاكويد على صبغة الكلوروفيل وهي المخصصة في امتصاص الضوء.
  • وصرح أكثرية التفاعلات الكيميائية في ضِمن البلاستيدات الخضراء وفي أجزائها المتغايرة.
  • وتبدأ التفاعلات المعتمدة على الضوء حين يدخل الضوء إلى الثايلاكويد.
  • إذ تقوم صبغة الكلوروفيل بامتصاص الضوء وتحويله إلى مركبين للطاقة، فالأول هو فلك ATP وهو الجزء المخصص بتخزين الطاقة.
  • والمركب الـ 2 هو NADPH وهو الذي يتحمل مسئولية حمل الإلكترون ونقله، وفي تلك المدة أيضًا ينهي تغيير الماء إلى أكسجين.

اقرأ أيضًا: انواع النباتات في الجزائر

عملية البناء الضوئي:

بعد التعرف على الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات وأهميته نتعرف على شرح عملية البناء الضوئي وهو:

  • هي العملية التي تجريها النباتات وعدد محدود من الكائنات الحية الأخرى لتغيير الطاقة الضوئية إلى طاقة كيميائية.
  • إذ يقوم النبات بالتقاط الطاقة الضوئية من ضوء الشمس واستخدامها لتغيير الماء وثنائي أكسيد الكربون إلى الأكسجين.
  • وبعض من الأجهزة العضوية الأخرى الأساسية لاستمرار النبات على قيد الحياة وإعطائه الطاقة الأساسية.
  • وليست فحسب النباتات التي تقوم بعملية التشييد الضوئي، إذ تجريها أيضًا الطحالب وقليل من أشكال البكتيريا.
  • ولكن بشكل عام، عملية البناء الضوئي تنقسم إلى نوعين، النوع الأول هو الإنشاء الضوئي الأكسجيني ويعتبر الأكثر شهرة، أما النوع الثاني فهو البناء الضوئي الغير مؤكسد.

شروط حدوث عملية البناء الضوئي:

  • يوجد عدد من العوامل أو الشروط الهامة لحدوث عملية البناء الضوئي.
  • وبدون هذه العوامل لا يمكن أن تتم عملية البناء الضوئي، وهي ثلاثة شروط أساسية لحدوث عملية البناء الضوئي المتمثلة في:
    1. شدة الضوء.
    2. درجة الحرارة.
    3. مستويات غاز ثاني أكسيد الكربون.
  • وفيما يأتي تفصيل لهذه العوامل ودورها في الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات:

1- شدة الضوء:

  • لماذا تفتقر عدد محدود من النباتات إلى أشعة الشمس بنسب متباينة عن نباتات أخرى، لأن الضوء هو العامل الضروري والرئيسي بسبب وجود الإنشاء الضوئي.
  • حيث يقوم النبات بامتصاص الضوء عن طريق صبغات الكلوروفيل الحاضرة في الأوراق الخضراء.
  • وتجدر الإشارة أنه حين تتعرض أوراق النباتات إلى أشعة الشمس يتكاثر كمية الإنشاء الضوئي.
  • وعند معدّل محدد من قساوة إضاءة ضوء الشمس يتوقف حجم التشييد الضوئي عن الزيادة.
  • وعند تعرض النباتات إلى ضوء صاحب عنف عالية فذلك يستطيع أن يكون السبب في تلف خلايا النبات واحتراقها.
  • ولذا التبرير تتطلب عدد محدود من أشكال النباتات إلى التعرض إلى أشعة الشمس بنسب مغايرة عن النباتات الأخرى.

2- درجة الحرارة:

  • تستخدم جميع المخلوقات الحية الهرمونات والإنزيمات لتشجيع المعادلات الكيميائية التي تتم بداخلها، وتحتاج تلك الإنزيمات إلى درجة سخونة مناسِبة لها.
  • وذلك حتى تعمل على نحو فعال عالية بطراز صحيح، ويبلغ وسطي معدلات الحرارة الموائمة للنباتات ما بين عشرة درجات إلى عشرين درجة مئوية.
  • وهذا من غير شك لا يشبه وفق صنف النبات، وفي معدلات الحرارة الهابطة جدًا لا يمكن لها الإنزيمات القيام بعملها.
  • وذلك يكون سببًا في التخفيض من حجم التشييد الضوئي، وفي معدلات الحرارة المرتفعة من الممكن أن تتلف تلك الإنزيمات أو تتعطل تمامًا، وذلك يخفف من حجم التمثيل الحيوي بأسلوب بالغ.

3- مستويات ثاني أكسيد الكربون:

  • وجود ثاني أكسيد الكربون مع الماء هو الذي يحتاجه النبات حتى يقوم بصنع الجلوكوز، ولذلك فمن الجوهري أن يكون درجة ومعيار ثاني أكسيد الكربون متوسطًا.
  • وتجدر الإشارة أنه متى ما ازداد معدل ثاني أكسيد الكربون يتكاثر حجم التشييد الضوئي.
  • وعلى العكس من درجة السخونة أو أشعة الشمس فلا تتسبب الزيادة في معدلات ثنائي أكسيد الكربون أي ضرر للنبات.
  • فيأخذ النبات منه فحسب بمقدار ما يحتاجه، غير أنه ليس إلا أن يتسبب بعدم التمكن من معالجة الجسيمات بأسلوب أكثر سرعة.

بعد التعرف علي الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات اقرأ أيضًا: نبات بحرف ض

مراحل عملية البناء الضوئي:

  • النباتات هي أكثر المخلوقات الحية ذاتية الأكل شيوعًا في العالم.
  • وغالبًا ما تحدث عملية التشييد الضوئي في أوراق النباتات.
  • وتحديدًا بداخل طبقة متوسطي الدخل من الأوراق والتي يطلق عليها بالنسيج المعتدل.
  • وتنتشر على سطح الأوراق مجموعات من الثغور أو المسامات.
  • وتسمح تلك الثغور بدخول ثاني أكسيد الكربون لبدء عملية التشييد الضوئي.

ختامًا يكون الجزء الذي يقوم بعملية البناء الضوئي في النبات مهم للغاية حتى يتم اكتمال عملية البناء الضوئي ولا يتلف النباتات، فإنه مسؤول على سلامة النبات وعن نموه أيضًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *