التخطي إلى المحتوى

دعاء الالم الذي يعاني منه الكثيرون، ومن رحم المعاناة يولد الألم الذي تختلف شدته من شخص لآخر، والألم والمعاناة هما ابتلاء واختبار من المولى عز وجل للعباد، والألم والوجع والمعاناة هما المفتاح والمدخل للتقرب الشديد من الله واللجوء إليه بشتى الأدعية والعبارات، ولا يقتصر الدعاء على وقت الألم فقط، بل لابد أن يستمر بعد زوال الألم بالحمد والذكر والتسبيح والشكر للخالق جل وعلا، وفي السطور القادمة نتعرف على أمثلة لادعية الألم.

دعاء الالم

 دعاء الالم
أفضل دعاء الالم

التوجه إلى الله بـ دعاء الالم سعي من الانسان إلى تخفيف الألم وإزالة الأوجاع والهموم الناتجة عنه، فمن منا لا يرغب في راحة النفس والجسد؟! ولا يوجد أفضل من الاتجاه إلى الله والتضرع إليه بالدعاء لإزالة الألم والشفاء العاجل، وكما أن الله خلق الإنسان ضعيفا لا تحمل الألم أوجد له طرقا للحصول على علاج هذا الالم ومنه الدعاء، وتوجد عدة أدعية تسهل من الحصول على الشفاء من المولى، لكن لابد من اليقين الحق وقت الدعاء بها ومعرفة أن الثقة بالله هي أهم سبب لاستجابة الدعاء، ومن نماذج أدعية الألم ما يلي:

  • أسألك اللهم ربي أن تشفيني وتخفف عني مرضي وتفتح لي أبواب الرزق.
  • اللهم اجعل لي ذلك المرض هو سبب دخول جنتك واغفر لي زلتي وتجاوز عن سيئاتي.
  • اللهم ارزقني جنتك بدون حساب ولا سابق عذاب أسألك اللهم من فضلك ومن جودك وكرمك أن تمن على بنعمة الصحة والعافية وتشفيني مما أصابني.
  • اللهم ألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجل.
  • اللهم اشفِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك.
  • اللهم تولنا برحمتك يا أرحم الراحمين بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ في الأرضِ ولَا في السَّماءِ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ (ثلاث مرات).
  • بسم الله أرقي نفسي من كلّ شيء يؤذيني، ومن شر كلّ نفس أو عين حاسد.
  • بسم الله أرقي نفسي اللهم اشفني.

اقرأ أيضاً: دعاء السعادة

أدعية الألم في الجسد

الدعاء بصفة عامة صلة مباشرة بين العبد وربه ووسيلة من وسائل التقرب إليه، وهي الطريقة التي يستطيع بها الإنسان طلب أي شئ من الله، والدعاء وقت المرض أو الإصابة أو الابتلاء أمر حتمي وواجب على كل واثق في رحمة الله، واللجوء إلى الله يأتي في أي وقت حتى إن كان العبد مقصرا في عبادته، لأن الدعاء يبين مدى ثقة العبد بالله وإدراكه حق اليقين بأنه هو المجيب لكل من دعاه، ويمكن استخدام هذه الأدعية المأثورة وقت وجود آلام في الجسد:

  • ما شاء الله كان، وما لم يشأ لم يكن، ولا حول ولا قوة إلّا بالله، أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيني ويشفي مرضى المسلمين.
  • اللهمَّ عافِني في بدني، اللهمَّ عافِني في سمعي، اللهمَّ عافِني في بصري.
  • اللهم اشفني ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً، اللهم يا من تعيد المريض لصحته، وتستجيب دُعاء البائس، اشف كل مريض.
  • الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير.
  • ربي اجعل رحمتك في الأرض، اغفر لنا خطايانا، أنت رب الطيبين، أنزل رحمة من رحمتك، وشفاءً من شفائك على هذا الوجع فيبرأ.
  • اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها أن تشفي كل مريض.
  • اللهم أسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفي كل مريض، وتعافيه بحولك وقوتك اللهم ألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجل، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولنا برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم اشفي مرضانا وعافي مبتلانا اللهم نسألك العافية من كل بلية، يامن يعيد للمريض صحته.

دعاء الالم المستجاب

دعاء الالم قصير
دعاء الالم قصير

زيارة المريض أمر واجب من كل مسلم تجاه أخيه المسلم، فمن قام بزيارة المريض كُتب له جزاء عظيم وفضل كبير من المولى جل وعلا، وقد أخبرنا النبي ﷺ عن فضل زيارة المريض في الحديث الشريف: “من عاد مريضاً، أو زار أَخاً له في اللهِ ناداه منادٍ: أن طِبْتَ وطاب مَمْشاكَ، وتبوأتَ من الجنةِ مَنزِلاً”، ودعاء الالم وقت زيارة المريض أمر واجب كذلك، لأنه يبين مقدار حب المسلم لأخيه و رجاؤه من الله له بالشفاء العاجل، وهذه بعض أمثلة الدعاء المستجاب للمريض:

  • اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً، اللهم يا من تعيد المريض لصحته، وتستجيب دُعاء البائس، اشف كل مريض.
  • الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير.
  • سبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله.
  • اللهم يا ملين الحديد، ويا منجز الوعيد، اشف مرضانا وارحم موتانا.
  • اللهم أخرج مرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق، بك أدفع عن المسلمين ما لا يطيقون، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
  • أفوض أمري إلى الله، والله بصير بالعباد، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
  • ربنا الله الذي في السماء، تقدّس اسمك، أمرك في السماء والأرض، كما رحمتك في السماء.

اقرأ أيضاً: دعاء الشروق

أدعية الشفاء في القرآن الكريم

العلم اليقيني بأن الله عز وجل هو القادر وحده على الشفاء أمر مؤكد، وقد ورد استعمال بعض سور القرآن الكريم في دعوة الله بالشفاء، وسميت بآيات الشفاء فهي تعمل بالتزامن الأدوية والعقاقير العلاجية، وذلك عبر اللجوء إلى الله بالدعاء والإخلاص والنية الصادقة، وقد ورد في الأحاديث النبوية أن سورة الكرسي فيها الشفاء، إضافة إلى عديد من آيات وسور القرآن الكريم الأخرى، والتي نشير إليها فيما يلي:

  • سورة الفاتحة تقرأ سبع مرات: وتُقرأ سبعَ مرات لأنّ -عزّ وجل- سماها بالسبع المثاني.
  • أية الكرسي: “اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”.
  • الآيتيين الأخيرتين من سورة البقرة: “آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ”.
  • سورة الإخلاص: “قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ”.
  • والمعوذتين وهما سورة الفلق والناس: فقد قال النبيّ -صلى الله عليه وسلم- عنهما: «قُلْ أعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ و قُلْ أعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ما تعوَّذ الناسُ بأفضلَ منهما».
  • سورة يوسف كاملة.
  • الآية الكريمة: “قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ” تكرر ثلاث مرات.

اقرأ أيضاً: دعاء الصائم

دعاء الالم قصير

دعاء الالم قصير
دعاء الالم قصير

تحمل الألم أمر نسبي يختلف فيه البشر، فمنهم من باستطاعته تحمل الالم ساعات ومنهم من يتحمله أيام وليالي، لكن المقدرة على التحمل لا تطول عند البعض كثيراً، لذلك يسعون بشتى الطرق للتخلص من الألم بصفة عامة، ويأتي ذلك عبر الذهاب إلى أفضل الأطباء والحكماء والمتخصصين، بجانب اللجوء إلى الله بالدعاء بالشفاء والعافية والصحة، ولا شك أن اللجوء إلى الله وقت الأزمات والصعاب من صفات المؤمن الحق، وإلحاح العبد بالدعاء وقت الألم من أولى الأمور التي يجب عليه القيام بها، وفيما يلي نتعرف على أهم أدعية التقرب إلى الله والرغبة في زوال الألم منه سبحانه:

  • وضع اليد على موضع الألم ثم ترديد بسم الله ثلاث مرات، وأَعُوذُ بِاللهِ وَقُدْرَتِهِ مِنْ شَرِّ مَا أَجِدُ وَأُحَاذِرُ سَبْعَ مَرَّاتٍ.
  • أعوذ بالله الذي سكن له ما في البر والبحر وما في السماوات وما في الأرض وهو السميع العليم.
  • اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.
  • الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير، وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله.
  • اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقما، اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يا رب العالمين.
  • اللهم أنت الشافي المعافي.. اللهم اشفني.
  • يارب اشفيني.

الاطلاع على دعاء الالم والالتزام به وقت الشدائد والأزمات والأمراض أمر يتميز به المؤمن الصادق بالله، وكما أن لكل داء دواء فإن لكل داء دعاء لا يرده الله من عباده الصالحين أبداً، وهذا ما تعرفنا عليه في سطور مقالنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.