التخطي إلى المحتوى

يستيقظ المسلم كل صباح وهو يردد دعاء الرزق الحلال أثناء استعداده للذهاب إلى العمل لكي يرزقه الله رزق وفير ويسهل عليه عمله، فبالرغم من أن هناك وسائل كثيرة محظورة في الإسلام لكسب مال كثير ويتطلب جهد بسيط مثل لعب القمار والعمل بالربا وغيرهم ألا أن المسلم يجاهد نفسه ويسعى جاهدًا لكي ينال رزقه بالحلال، أما عن كيفية طلب الرزق من الله فهناك بعض التساؤلات حول ذلك، ومن تلك الأسئلة ما يلي:

ما هي الأعمال التي تجلب الرزق الوفير؟ كل عمل لا يوجد احتمال واحد لتحريمه يمكن أن يجلب لصاحبه مال كثير، والرسول كان يوصي الناس بالعمل في التجارة لأن فيها مكاسب طائلة.
متى يقسم الله الأرزاق على الناس؟ يوزع الله الرزق على عباده في الصباح الباكر لذلك من الأفضل البدء في العمل صباحًا، فإن هذا الوقت مميز بالبركة ويستطيع الإنسان أن ينجز أعمال كثيرة فيه.
لماذا جعل الله تعالى الناس غير متساوين في الرزق؟ لأن الناس تختلف في كم الجهد والسعي الذي تبذله في أعمالها، وكل منهم مسؤول على الإنفاق على عدد مختلف من أفراد الأسرة.
ما هي الأمور التي تساعد على استجابة الدعاء بالرزق؟ التقرب من الله، الدعاء وقت الاستجابة، الخشوع في الدعاء، الإلحاح في الدعاء، التوبة من الذنوب والابتعاد عن المعاصي. 

دعاء الرزق الحلال 

دعاء الرزق الحلال 
دعاء الرزق الحلال

كان الرسول صلى الله عليه وسلم يعمل في رعي الأغنام ثم عمل بعد ذلك في التجارة، لم يتكاسل عن كسب المال وهو رسول الله وأشرف الخلق لم يطلب من الله النعم دون أن يسعى بل دعا الله أن يوفقه لكسب المال الحلال، ومن الأدعية التي كان يرددها لجلب المال الحلال:

  • “اللهم افتح علينا أبواب رزقك الحلال من واسع فضلك واكفنا بحلالك عن حرامك وأغننا بفضلك عمن سواك، اللهم أيقظني على رزق لم أتوقعه وعلى خير لم أفكر به وعلى تحقيق أمنيات ظننت أنها مستحيلة، اللهم ارزقني برزق من عندك لا حد له، وفرج من عندك لا مد له وخير من عندك لا عدد له”.
  • “اللهم إن كان رزقنا في السماء فأنزله، وإن كان في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيدًا فقربه، وإن كان قريبًا فيسره”.
  • “اللهم صب علينا الرزق صبا، اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك وبفضلك عمن سواك”.
  • “اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، إياك نعبد وإيّاك نستعين، اللهم إني أسألك رزقًا واسعًا طيبًا من رزقك، يا مقيل العثرات، يا قاضي الحاجات، اقض حاجتي، وفرج كربتي، وارزقني من حيث لا أحتسب”.

دعاء الرزق بالعمل 

يرزق الله كل منا بعمل بعض الناس يتكيفون مع هذا العمل ويلقو توفيقًا من الله، والبعض لم يوفق في عمله، لذلك يجب على كل مسلم أن يدعو الله أن يرزقه عمل مناسب ويوفقه فيه حتى يستطيع كسب المال الحلال، ومن أدعية الرزق بالعمل والتوفيق في العمل:

  • اللهم ارزقنا التوفيق، وزدنا علمًا وعملًا صالحًا، واجعلنا من المتقين المخلصين، اللهم إني توكلت عليك وسلمت أمري إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك”.
  • “اللهم افتح لنا خزائن رحمتك، اللهم رحمة لا تعذبنا بعدها في الدنيا والآخرة، وارزقنا من فضلك الواسع رزقًا حلالًا طيبًا، ولا تحوجنا ولا تفقرنا إلى أحد سواك، وزدنا لك شكرًا، وإليك فقرًا، وبك عمّن سواك غنىً وتعفّفًا”.
  • يا الله، يا رب، يا حي يا قيوم، يا ذا الجلال والإكرام، أسألك باسمك العظيم الأعظم أن ترزقني رزقاً واسعاً حلالاً طيبًا، برحمتك يا أرحم الراحمين، الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته، الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته، الحمد لله الذي ذلّ كل شيء لعزته، الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه.
  • “اللهم سخر لي جميع خلقك كما سخرت البحر لسيدنا موسى عليه السلام، وألن لي قلوبهم كما ألنت الحديد لداود عليه السلام، فإنهم لا ينطقون إلا بإذنك، نواصيهم في قبضتك، وقلوبهم في يديك تصرفها كيف شئت، يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك، يا علام الغيوب أطفأت غضبهم بلا إله إلا الله، واستجلبت محبتهم ليكونوا سببًا في رزقي”.

 

اقرأ أيضًا: دعاء رزق المال

دعاء سعة الرزق 

دعاء الرزق الحلال 
دعاء الرزق الحلال

يرغب كل منا أن يرزقه الله بأكثر مما يناله، فإن طلب كثرة الرزق غريزة في كل إنسان ولا تعني عدم الرضا بما قسمه الله، بل هي طموح داخل الإنسان واحتياجات يرغب في سدها، ومن أدعية زيادة الرزق:

  • “اللهم ارزقني رزقًا واسعًا حلالًا طيبًا من غير كدٍّ، واستجب دعائي من غير رد، وأعوذ بك من الفقر والدّين، الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته، الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته، الحمد لله الذي ذلّ كل شيء لعزته، الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه”.
  • “اللهم ارزقني من حيث لا أحتسب، اللهم ارزقني رزقًا واسعًا حلالًا طيبًا مباركًا فيه، وارزقنا البركة وسعة الرزق، يا من تعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير”.
  • “اللهم يا كافل العباد وواهب الأرزاق أرزقني نورا في القلب، وضياء في الوجه، وعافية في البدن، وسعة في المال والعلم والعمل، ومحبة في قلوب الناس، وحسن الصفات وصلاح الأعمال والنيات، اللهم أرزقني فرح يعقوب، وفرج يونس وتقوى يوسف، وصبر أيوب يا رب إني وليتك أمري فأعوذ بك من سوء حظي وضيق صدري، وفراغ صبري، اجعلني يا رب ممن نظرت إليه فرحمته وسمعت دعاءه فأجبته اللهم اجعل نفسي نفسا طيبة مطمئنه طائعة لك”.
  • “اللهم ارزقني رزقا واسعا حلالا طيبا من غير كد واستجب دعائي من غير رد وأعوذ بك من الفضيحتين: الفقر والدين، اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، يا غياث المستغيثين، إياك نعبد وإياك نستعين، اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله، وإن كان رزقي في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيدا فقربه، وإن كان قريبا فيسره، وإن كان كثيرا فبارك فيه يا أرحم الراحمين”.

مفاتيح الرزق الحلال 

مفاتيح الرزق هي الأعمال التي تساعد على جلب الرزق الحلال للإنسان، وهي تشمل كل عمل صالح يتقرب به الإنسان إلى الله ويفعله ابتغاء رضا ربه، ومن أهم هذه الأعمال ما يلي:

  • طاعة الله والقيام بالفروض التي فرضها الإسلام على المسلمين.
  • الصدقة ومساعدة الفقراء لوجه الله تعالى.
  • إتقان العمل وعدم الغش.
  • الاستغفار كثيرًا.
  • بر الوالدين وارضائهم.
  • البعد عن ارتكاب المعاصي.

أضرار المال الحرام 

يسبب المال الذي يأتي عن طرق غير مشروعة ومحرمة الكثير من المصائب لصاحبه لذلك حرم الله على المسلمين القيام بهذه الأعمال والكسب منها، ووفر لنا ملايين الأعمال التي تساعد على الكسب الحلال وكلما تطورت الدول توفرت بها وظائف جديدة، فإن الآن أصبح العمل متوفر ومتاح أمام الجميع لكن الإنسان يسلم نفسه إلى وسوسة الشيطان ويذهب للأعمال المحرمة لكثرة أموالها الزائفة، ومن أضرار جلب المال الحرام:

  • يكتب بقدر هذه الأموال سيئات لكل من شارك فيها.
  • تجلب المرض لصاحبها ولأفراد أسرته.
  • لا يبارك الله فيها وتنفق في الفراغ.
  • لا تدوم لصاحبها تزول يومًا ما ويبقى بدون مال.
  • تؤخر نعم الله على صاحبها، مثل تأخر الزواج أو الإنجاب.
  • تغضب الله عليه ويبتليه الله في الكثير من الأمور الدنيوية.
  • ينال عذاب شديد في الآخرة.

في ختام المقال نسأل الله جميعًا أن يرزقنا رزقًا حلال وننصح كل مسلم أن يواظب على دعاء الرزق الحلال كل يوم وسوف يشاهد كيف يوسع الله رزقه ويبارك له في هذا المال، ويوفر له سبل الراحة في العمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *