التخطي إلى المحتوى

أتاح الله لعباده الدعاء في أي وقت و طلب كل حاجة لهم، ومن حق كل مسلم أن يردد دعاء الرزق والفرج والسعادة وزوال الهم، فإن الدعاء لله  يجعل الإنسان يشعر براحة في قلبه ويقين في تحقيق مطلبه، ومن الأسئلة التي تدور حول دعاء طلب الرزق: 

ما هي السورة التي تفتح أبواب الرزق للإنسان؟ سورة الواقعة.
هل يأتي الرزق بالدعاء؟ نعم، وكلما كثر الدعاء زاد الرزق.
كيف تسأل الله المال؟ بالدعاء بوسع الرزق الحلال، ويجب عليك الإلحاح في الدعاء، واستغلال أوقات استجابة الدعاء لسرعة الإستجابة بها.
ما هو سبب قلة الرزق؟ عدم السعي، وكثرة الذنوب والمعاصي والمحرمات، والتعامل بالربا، وغضب الله.
كيف يأتي الرزق سريعًا؟ السبب الرئيسي للرزق هو السعي المستمر، والدعاء ما هو إلا توفيق على السعي لكسب المال.
هل هناك صلاة تسمى صلاة الرزق؟ لا توجد صلاة تسمى صلاة الرزق، ولكن توجد صلاة الحاجة والرزق حاجة من حوائج الدنيا، فيمكن أداء صلاة الحاجة بنية طلب الرزق من الله.

دعاء الرزق والفرج

دعاء الرزق والفرج
دعاء الرزق والفرج

قسم الله الرزق لجميع خلقه ولكن بمستويات مختلفة، وخلق الله الفقير والغنى من عباده لضبط كافة موازين المجتمع، ولكن الدعاء وطلب الرزق من الله قادر على أن زيادة رزق الإنسان، ومن أفضل الأدعية التي تقال لزيادة الرزق:

  • “اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، ويا خير الناصرين، يا ولي المؤمنين، يا غيّاث المستغيثين، إياك نعبد وإيّاك نستعين، اللهم إني أسألك رزقًا واسعًا طيبًا من رزقك”. 
  • “اللهم ارزقني رزقًا واسعًا حلالًا طيبًا من غير كدٍّ، واستجب دعائي من غير رد، وأعوذ بك من الفقر والدّين”.
  • “اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، ويا خير الناصرين، يا ولي المؤمنين، يا غيّاث المستغيثين، إياك نعبد وإيّاك نستعين”.
  • “الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته، الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته، الحمد لله الذي ذلّ كل شيء لعزته، الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه”
  • “اللهم صل وسلم وبارك على نبيّنا المصطفى محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين”.

دعاء سداد الدين 

يعاني الكثير من تراكم الديون ويعجز عن سدادها بسبب غلاء المعيشة وانتشار البطالة وقلة الدخل الشهري للأسرة، وكل هذه الأمور تسبب ضغط نفسي على المسؤول عن الأسرة والإنفاق عليها، فعليك أن تتذكر أن الله قادر على كل شيء ويمكنك أن تلجأ إليه وتدعو له حتى يفرج الله همك ويسدد دينك بأي وسيلة من وسائل الرزق الممكنة، من الأدعية التي تساعد في سداد الديون:

  • “اللهم فرَجَكَ القريبَ اللهم ستركَ الحصينَ اللهم معرُوفَك القديمَ اللهم عوائدَك الحسنةَ اللهم عطاك الحسنَ الجميلَ، يا قديم الإحسان إحسانك القديمَ، يا دائم المعرُوفِ معروفك الدائمَ”.
  • “يا مقيل العثرات، يا قاضي الحاجات، اقض حاجتي، وفرج كربتي، وارزقني من حيث لا أحتسب”. 
  • “اللهم أني أعوذ بك من كثرة الديون، اللهم أنت تعلم حالي، وتعلم أين يذهب مالي، اللهم رد عني ديني، وأريح لي بالي”. 
  • “اللهم إني عبدك وأبن عبدك وأبن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل أسم هو لك، سميت به نفسك، أو علمته لأحد من خلقك، أن تذهب همي وسدد عني ديني، وأبدلني مكانه فرجًا”.

 

اقرأ أيضًا: دعاء الرزق

دعاء الفرج

دعاء الرزق والفرج
دعاء الرزق والفرج

 يعد قلة الرزق والدين أحد أسباب هموم الإنسان في كل المجتمعات حاليًا، من أجل زوال هذا الهم يجب أن يلجأ الإنسان إلى ربه ويدعوه بأن يفرج عنه همه ويزيل حزنه، وعليه أن يتقي الله في دنياه حتى يجعل له مخرج من كل ضيق، ومن أدعية الفرج التي ذكرت في القرآن الكريم والسنة:

  • “اللهمّ يا مسهّل الشّديد، ويا مليّن الحديد، ويا منجز الوعيد، ويا من هو كلّ يومٍ في أمرٍ جديد، أخرجني من حلق الضّيق إلى أوسع الطّريق، بك أدفع ما لا أطيق، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم، ربّ لا تحجب دعوتي، ولا تردّ مسألتي، ولا تدعني بحسرتي، ولا تكِلني إلى حولي وقوّتي، وارحم عجزي فقد ضاق صدري، وتاه فكري وتحيّرت في أمري، وأنت العالم سبحانك بسرّي وجهري، المالك لنفعي وضرّي، القادر على تفريج كربي وتيسير عسري”.
  • “اسألك اللهم أن تلزم قلبي كما ترغب، وأن أتلوه على الوجه الذي يرضيك عني، وأن اعمل به، وان تنور بكتابك بصري، وأن تطلق به لساني، وأن تفرج به عن قلبي، وأن تشرح به صدري، وتغسل به بدني، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم”،
  •  “اللهم بلطيف صنعك في التسخير، وخفي لطفك في التيسير، الطف بي فيما جرت به المقادير، واصرف عني السوء إنك على كل شيء قدير”.
  • “اللهم إنّأ نسألك التوفيق في كلّ أُمورنا، والسّداد والثّبات في كل أقوالنا وأفعالنا”.
  • “للهم يا ودود يا ودود، يا ذا العرش المجيد، يا فعّال لما تريد؛ ارزُقنا خيري الدُّنيا والآخرة، وأمّنّا في أوطاننا، وفي بيُوتنا، وفي ديارنا”.       

ضوابط العمل في الإسلام 

للعمل منزلة كبيرة في الإسلام  وواجب على كل إنسان العمل والكسب المشروع الحلال، فإن من خلال العمل تزدهر الشعوب وترتقي المعيشة الداخلية لجميع الأسر، ولكن يجب مراعاة الحدود الشرعية في العمل حتى يبارك الله في الرزق، فهناك ضوابط للعمل يجب اتباعها وهي:  

  • أن يلتزم كل شخص بحدوده الشرعية في العمل. 
  • أن يتقن الإنسان العمل. 
  • في حالة إن كانت المرأة هي العاملة فيجب الالتزام بحجابها والزي الإسلامي.
  • أن يحرص المرء دائمًا على أن يكون كسبه من حلال. 
  • أداء الصلاة في وقتها. 
  • بر الوالدين ولا ينشغل عنهم. 
  • إخراج الصدقات كل شهر عن المال الذي يأتي.
  • ذكر الله عند بدء العمل وعند الشعور بالتكاسل.

أسباب قلة الرزق وكثرة الهموم

يعاني الكثير من الناس من قلة الرزق وكثرة الهموم والمشاكل، وهي من أكثر الأزمات التي تواجه الإنسان خاصة في عصرنا هذا، حيث شكل المال جانب كبير في حياة المرء، وهناك أسباب واضحة لضيق الرزق والفرج أبرزها:   

  • كثرة المعاصي والذنوب. 
  • ترك الصلاة.
  • قطع الأرحام.
  • الربا.
  • لعب القمار يسبب خسارة المال وقلة الرزق عاجلًا أو أجلًا.
  • جلب المال بوسائل غير شرعية كالتجارة في المخدرات والخمور والممنوعات والنصب.
  • عصيان الوالدين. 
  • عدم شكر الله على النعم. 

في نهاية المقال يجدر بنا التنويه حول أنه يجب دائمًا أن نكون شاكرين لله علي نعمه وعلى عطاياه، ونكثر من قول دعاء الرزق والفرج، وأن نسعى للعمل و سداد الديون، فإن الله يعطي الإنسان قدر ما يستحق ويرى النوايا الحسنة والنوايا السيئة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *