التخطي إلى المحتوى

يتساءل البعض عن صيغة دعاء السجود والتلاوة ومتى يجب على المسلم أن يردد هذا الدعاء، فإن هذا الدعاء يقال عندما يرى قارئ القرآن علامة السجود فيتوقف عن القراءة ويسجد لله ويردد دعاء سجدة التلاوة ثم يواصل القراءة، وهناك العديد من التساؤلات حول هذا الدعاء من أشهرها ما يتم ذكره في السطور التالية.

هل يجوز الدعاء في سجدة التلاوة؟ نعم، يجوز الدعاء لله في سجدة التلاوة بكل ما هو خير، ولا يجوز الدعاء بالشر أو الأذى.
كيف تكون سجدة التلاوة؟ يجب أن يكون القارئ على طهارة، إذا كان يقرأ القرآن وهو واقفًا يجلس ثم يسجد ويدعو الله، وإذا كان جالسًا يسجد مباشرة ويدعو الله.
هل يجوز التحدث مع الله في السجود؟ يجوز الدعاء بقدر ما شئت، ولا يجوز التحدث بكلام عام خارج إطار الدعاء خصوصًا في سجود الصلاة فهناك الكثير من الآراء التي تؤكد إبطال الصلاة في هذه الحالة.
هل هناك إثم لمن يهمل القيام بسجدة التلاوة؟ سجدة التلاوة سنة مؤكدة، يمكن تركها دون إثم، والقيام بها له أجر عظيم.

دعاء السجود والتلاوة 

دعاء السجود والتلاوة 
دعاء السجود والتلاوة

تلاوة القرآن الكريم عبادة عظيمة تستوجب من الإنسان الخشوع والتركيز في معاني الكلمات، فهناك مجهود عقلي كبير في قراءة القرآن لذلك يجب على كل مسلم قول دعاء سجود التلاوة في حالة المرور بها أثناء قراءته، ومن أدعية السجود:

  • “سجدت وجهي للَّذي خلقَهُ، وشقَّ سمعَهُ وبصرَهُ، بحولِهِ وقوَّتِهِ فتبارَكَ اللَّهُ أحسنُ الخالقينَ”.
  • “اللهمَّ لك سجَدْتُ، وبك آمَنْتُ، ولك أسلَمْتُ، سجَد وجهي للذي خَلَقَه وصوَّرَه، وشَقَّ سَمْعَه وبصَرَه، تبارَكَ اللهُ أحسَنُ الخالقينَ”.
  • “سُبحانَك اللهمَّ ربَّنا وبحمدِك، اللهمَّ اغفِرْ لي”
  • سبحان ربي الأعلى”.
  • “اللَّهمَّ اكتب لي بها عندَكَ أجرًا، وضع عنِّي بها وزرًا، واجعلْها لي عندَكَ ذخرًا، وتقبَّلْها منِّي كما تقبَّلتَها من عبدِكَ داودَ”.

دعاء ختم تلاوة القرآن الكريم  

تلاوة القرآن الكريم إلى نهايته عبادة عظيمة لها ثواب كبير من الله، ويجب على كل مسلم قول دعاء ختم تلاوة القرآن في كل مرة ليتقبل منه الله هذا العمل الصالح، ومن أدعية ختم القرآن:

  • “اللَّهُمَّ ارْحَمْنِي بالقُرْآنِ وَاجْعَلهُ لِي إِمَامًا وَنُورًا وَهُدًى وَرَحْمَةً *اللَّهُمَّ ذَكِّرْنِي مِنْهُ ما نسيت وَعَلِّمْنِي مِنْهُ ما جهلت وَارْزُقْنِي تِلاَوَتَهُ آنَاءَ اللَّيْلِ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ وَاجْعَلْهُ لِي حُجَّةً يا رب العَالَمِينَ”.
  • “اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لِي دِينِي الَّذِي هُوَ عِصْمَةُ أَمْرِي، وَأَصْلِحْ لِي دُنْيَايَ الَّتِي فِيهَا مَعَاشِي، وَأَصْلِحْ لِي آخِرَتِي الَّتِي فِيهَا مَعَادِي، وَاجْعَلِ الحَيَاةَ زِيَادَةً لِي فِي كُلِّ خَيْرٍ وَاجْعَلِ المَوْتَ رَاحَةً لِي مِنْ كُلِّ شَرٍّ”.
  • “اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمِ مَغْفِرَتِكَ وَالسَّلاَمَةَ مِنْ كُلِّ إِثْمٍ وَالغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ وَالفَوْزَ بِالجَنَّةِ وَالنَّجَاةَ مِنَ النَّارِ،  اللَّهُمَّ أَحْسِنْ عَاقِبَتَنَا فِي الأُمُورِ كُلِّهَا، وَأجِرْنَا مِنْ خِزْيِ الدُّنْيَا وَعَذَابِ الآخِرَةِ”.

 

اقرأ أيضًا: دعاء السجود في الصلاة

دعاء حفظ القرآن الكريم  

دعاء السجود والتلاوة 
دعاء السجود والتلاوة

يتمنى المسلمون أن يعينهم الله على حفظ القرآن الكريم ويسهل عليهم هذا الأمر، فما عليهم إلا الاستمرارية في الحفظ وقول دعاء حفظ القرآن الكريم، ومن أدعية حفظ القرآن ما يلي:

  • “اللهم إنّي أسألك أن ترزقني حفظ القرآن، وفهم القرآن، والعمل بالقرآن، اللهم إنّي أسألك أن تجعلني من أهل القرآن وخاصتك، وأن تُقرّبني إليك، وترضى عنّي فالقرب منك يا ربّي هو غاية مرادي. اللهم اجعلني لكتابك حافظًا، ولدينك ملتزمًا، وبسنّة نبيّك متمسّكًا، ولرحمتك راجيًا، وبطاعتك قائمًا، ولجنّتك راجيًا وعاملًا”.
  • “اللَّهُمَّ ارْحَمْنِي بِتَرْكِ الْمَعَاصِي أَبَدًا مَا أَبْقَيْتَنِي، وَارْحَمْنِي أَنْ أَتَكَلَّفَ مَا لَا يَعْنِينِي، وَارْزُقْنِي حُسْنَ النَّظَرِ فِيمَا يُرْضِيكَ عَنِّي”.
  • “اللَّهُمَّ بَدِيعَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ، ذَا الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ وَالْعِزَّةِ الَّتِي لَا تُرَامُ: أَسْأَلُكَ يَا أَللَّهُ يَا رَحْمَنُ بِجَلَالِكَ وَنُورِ وَجْهِكَ أَنْ تُلْزِمَ قَلْبِي حِفْظَ كِتَابِكَ كَمَا عَلَّمْتَنِي، وَارْزُقْنِي أَنْ أَتْلُوَهُ عَلَى النَّحْوِ الَّذِي يُرْضِيكَ عَنِّيَ”.
  • “اللهم لا تقطع القرآن من قلوبنا ولا من بيوتنا واجعله ميراثا لنا في أولادنا من بعدنا”.
  • “اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلبي ونور صدري وجلاء همي وذهاب حزني، وارزقني تلاوته على الوجه الذي يرضيك عنّي، واجعله نورًا في قبري، ومؤنسًا في وحدتي، ونورًا لي على الصراط، وشفيعًا لي يوم القيامة، وارزقني حفظه، وأعنّي على ذلك”.

أهمية القرآن الكريم للمسلمين 

أنزل الله القرآن الكريم ليكون رحمة وهدى للمسلمين يجيب عن كل تساؤل حول الله وكل المخلوقات والدين الصحيح، كما جعله الله تصحيح لتعاليم الله التي حرفها اليهود والمسيحيين في التوراة والإنجيل، ومن أهمية القرآن الكريم لنا:

  • يذكر الناس بالله وإثبات الذات الإلهية التي ينكرها الكافرين بوجود إله.
  • يحمل تعاليم الدين الإسلامي ويوضح قواعد تعامل البشر مع بعضهم.
  • يذكر الكثير من قصص الأنبياء السابقين.
  • يشرح للعباد جزاء المؤمنين ودخول الجنة وما بها من نعيم، ويذكر العصاة بالنار وعذابها.
  • يحمل الكثير من الأدلة العلمية التي توصل إليها العلماء والباحثون المتخصصون بعد مرور أكثر من 1400 عام وأكدوا صحة ما ذكر في كتاب الله تعالى مثل انشقاق القمر، ومراحل خلق الإنسان وغيرها.
  • القراءة في القرآن تساعد على تحسين النظر.
  • يساعد القرآن الكريم على الشعور بالراحة النفسية والطمأنينة وانشراح الصدر.
  • يساعد القرآن الكريم في العلاج من الاكتئاب، والحسد والسحر والمس.
  • يستخدم القرآن الكريم في تحصين الإنسان من الأذى.

اقرأ أيضًا: دعاء السجود

ثواب حفظ وتلاوة القرآن الكريم  

تعد قراءة كلام الله عز وجل عبادة وفريضة على كل مسلم، وتارك كتاب الله يأخذ إثم على إهماله في قراءته، وقد ذكر الله أجر حامل كتاب الله وهو:

  • يأخذ عن كل حرف ينطقه في القرآن الكريم عشرة حسنات، ويمحو عشرة سيئات.
  • ينير القرآن الكريم عتمة القبر لحافظه.
  • يحسب من أهل الله في الدنيا والآخرة.
  • يعظم ويفضل عن باقي المسلمين وترفع مكانته عند الله.
  • يشفع القرآن الكريم لتاليه وحافظه يوم القيامة.
  • يكرم الله والدين المسلم الحافظ لكتابه ويلبسهم تاج يضيء كضوء الشمس يوم القيامة.
  • يفوز بدخول أعلى مراتب الجنة.

يفضل قول دعاء السجود والتلاوة عندما ترى علامة السجود وأنت تقرأ القرآن الكريم لكي يتقبل منك الله ويكتب لك أجر عن كل حرف نطقته، ونسأل الله أن يتقبل من جميع المسلمين كل عمل صالح ويحبب إلينا قراءة القرآن ويسهل علينا حفظه. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *