التخطي إلى المحتوى

شجرة الجاكرندا هي إحدى أجمل الأشجار الموجودة بالعالم والتي تنفرد بشكلها المميز، وتعرف أيضًا باسم آخر وهو شجر الأبنوس الأخضر، وهو شجر يضم نحو ما يقرب من 45 نوع مختلف من شجر الجاكرندا، وتختلف تلك الأنواع ما بين أشجار وشجيرات، ونظرًا لشكل شجرة الجاكرندا وألوانها المميزة فهي من أنواع الأشجار المفضلة للكثير حول العالم، ومن خلال المقال الآن سنتعرف على الكثير من المعلومات المتعلقة بشجرة الجاكرندا.

شجرة الجاكرندا

تعرف الجاكرندا بأنها من الأشجار التي تنمو بشكل سريع، ويبلغ طولها غالبًا حتى 18 متر، وفي بعض الأحيان يزيد عن ذلك.

الأوراق الموجودة بها من النوع المتساقط، وبشكل خاص في حالة وجودها بإحدى المناطق التي تنخفض فيها درجات الحرارة بشكل كبير، إلا أنها في المناطق معتدلة الحرارة تكون أوراقها دائمة الخضرة.

تنتمي الشجرة إلى فصيلة البيجنونية، وخلال أول عام من وقت زراعتها تنمو بشكل سريع يصل حتى 3 أمتار، وتشتهر الشجرة بلونها البنفسجي الزاهي والمميز.

تقوم مع بعضها بتشكيل تجمعات (نورات)، وفي فصل الصيف تبدأ أزهارها تتفتح لتظهر بمظهرها الشهير المميز، وتستمر أزهارها مع بدء فصل الربيع بالتفتح، وتستغرق فترة تفتح الأزهار حوالي شهرين.

أزهارها تظهر أولًا قبل ظهور أوراقها، وتبلغ أبعاد الزهرة الواحدة حوالي 2×5 سم، ثم تبدأ الأزهار بالتساقط بعد مرور شهر تقريبًا من ظهورها. تعرف بانتمائها إلى الأشجار الاستوائية، ويعد موطنها الأصلي في أمريكا الجنوبية، ومناطق الكاريبي، والمكسيك.

ومن أهم مميزاتها هو ما تحتوي عليه من أخشاب شديدة التحمل نظرًا لقوتها ومتانتها، حيث يمكن استخدام أخشابها في أعمال الخراطة والنحت، بالإضافة إلى الأعمال المتنوعة للنجارة.

مواصفات شجرة الجاكرندا

  • أشجار ذات الأوراق المتساقطة، كما أنها لها قمة مفتوحة، ويتراوح ارتفاعها ما بين 10 إلى 20 متر.
  • البرازيل هي الموطن الأساسي لها، ولون القلف بها يكون رمادي به بعض التشققات، أما أوراقها فهي أوراق مركبة ريشية تتميز بتضاعف وريقاتها، وتتخذ شكل بيضاوي بحجم صغير.
  • كما أن لها قمة مذبذبة الأزهار باللون البنفسجي، ويبدأ ظهورها مع بداية فصل الربيع، وأوراقها تكون ذات شكل مبطط، وتتفتح عند نضجها على جانبيها، وتكون بذورها محاطة بغشاء باللون الأبيض.
  • تعد الجاكرندا من أجمل أشجار العالم، حيث تظهر زهورها في هيئة حمائم متجمعة لتبدو في مظهر رائع ومميز، وتتناسب  مع البيئة الزراعية الموجودة بالبلاد العربية.
  • حيث تتميز بقدرتها على تحمل درجات الحرارة العالية، فهي من أفضل أشجار الزينة التي يمكن زراعتها في الحدائق سواء المنزلية أو العامة.
  • ينتشر وجودها بشكل كبير في مناطق موطنها الأصلي مثل الكاريبي، والمكسيك، وأمريكا الجنوبية، أما أستراليا فهي من أكثر الدول التي تشتهر بوجود شجر الجاكرندا بجميع شوارعها.
  • حيث أن الشوارع تكون دائمًا مغطاة باللون البنفسجي خلال فصلي الصيف والربيع، وبالنسبة للأستراليين فهي مرتبطة في أذهانهم بالاحتفالات والأعياد.

اقرأ أيضاً: انواع الاشجار فى مصر

كيفية العناية بشجرة الجاكرندا

شجرة الجاكرندا كبقية أنواع النباتات تحتاج دائمًا إلى عناية واهتمام لتزهر وتستمر في النمو، حيث في حالة إهمالها قد يتسبب في إلحاق ضرر كبير بها، ولذلك من الضروري الاعتناء بها جيدًا، وهو ما يمكن القيام به بكل بساطة، حيث أن الشجرة يتم تسميدها أثناء الفترة النشطة للنمو، والتي تأتي شهريًا لمرة واحدة.

يتم تسميد الشجرة مرة أخرى في فصل الربيع، ويفضل تسميدها في بدايته، وفي ذلك الوقت يجب القيام بتقليم الفروع العلوية للشجرة من الأطراف، وذلك للزيادة من كثافة الشجرة نفسها وما بها من أزهار.

حيث يتم تكاثرها بالبذور خلال شهري مارس وأبريل، وفي شهري فبراير ومارس يتم عقلها، أما فيما يتعلق بتطعيمها فيكون خلال فصل الربيع.

المدن الموجود بها شجرة الجاكرندا

  • شجرة الجاكرندا تتواجد بشكل كبير في جنوب إفريقيا، وقد كان ذلك السبب في إطلاق اسم مدينة الجاكرندا عليها، حيث تعد الشجرة الأساسية التي ينتشر وجودها بجميع شوارع المدينة ومتنزهاتها.
  • حيث يتحول لون المدينة إلى اللون البنفسجي المميز خلال فصل الصيف، حيث تبدأ أزهارها تتفتح وتبلغ ذروتها في هذا الفصل.
  • شجرة الجاكرندا مرتبطة بمعتقدات المدينة، فعلى سبيل المثال خلال فترة أداء الاختبارات الدراسية يعتقد الطلاب بالمدينة بأن سقوط إحدى ورقات الشجرة على أحد الطلاب يعد بمثابة إشارة إلى نجاحه في كافة المواد التي سيؤدي الاختبارات بها.
  • ذلك لازدهار نمو أزهار الشجرة خلال فترة الامتحانات بالمدينة، ولم يقتصر هذا الاعتقاد فقط على جنوب إفريقيا، حيث أنه موجود كذلك بين الطلاب بأستراليا في مدينة سيدني.
  • يختلف الوضع في مدينة كاليفورنيا، وذلك لأن الشجرة تزهر مرتين بالعام الواحد، وتشتهر بما تحتوي عليه من أجمل الألوان الطبيعية المضيئة، ويستمر تفتح الشجرة في كاليفورنيا لفترة تمتد حتى شهرين.
  • ومن أهم المميزات التي تشتهر به هو ما تقوم به أخشابها من منح روائح عطرية مميزة، فعند تساقط الأمطار عليها تبدأ رائحتها بالانتشار في جميع أرجاء المدينة، وهو ما يحدث أيضًا خلال فترات الضباب.
  • بالإضافة إلى قدرتها على تحمل الدرجات الحرارية العالية، وهو ما يجعلها مناسبة للنمو بالبلاد العربية.

أنواع شجرة الجاكرندا

هناك العديد من أنواع شجر الجاكرندا، وتتميز جميعها بمظهرها المميز وألوانها الجذابة التي تجعل منها أجمل أشجار العالم، وفيما يلي سنتعرف على تلك الأنواع بشكل مفصل:

1. شجرة الجاكرندا الصفراء

  • هي من بين أجمل أنواع شجر الجاكرندا، حيث تتميز بما تحتوي عليه من زهور مميزة باللون الأصفر تظهر في شكل أبواق، ويبدأ موسم تفتح أزهارها بفصل الصيف.
  • ينصح بزراعتها في تربة بها تصريف جيد، وتصل إليها أشعة الشمس بشكل كامل، كما يجب القيام بريها بشكل منتظم.

2. شجرة جاكرندا ميموسيفوليا ألبا

  • تعرف أيضًا باسم شجرة عيد الميلاد الأبيض، وهي شجرة ذات حجم كامل تنتمي إلى أشجار الجاكرندا.
  • أشجار الجاكرندا هي الأكثر من حيث عدد الأوراق الموجودة بها، كما أن أزهارها تبدأ في التفتح قبل الأنواع الأخرى، حيث تبدأ مع بداية شهر إبريل في بعض البلاد.

3. شجرة جاكرندا ميموسيفوليا بوناسي بلو

  • هو أحد أنواع شجر الجاكرندا القزم، وأزهارها تتشابه مع الأزهار المعتادة لشجر الجاكرندا، ويتميز هذا النوع بقدرته على مقاومة الظروف الصعبة للبيئة.

اقرأ أيضاً: أجود أنواع العود

أجزاء شجرة الجاكرندا

تتكون شجرة الجاكرندا من مجموعة من الأجزاء الرئيسية، ولكل جزء دور هام يقوم به، وفيما يلي سنتعرف على المعلومات المتعلقة بجميع أجزائها بشكل مفصل:

1. الساق

شجرة الجاكرندا تحتوي على ساق به لحاء رقيق ذو لون بني مائل إلى الفضي، وخلال السنوات الأولى من عمر الشجرة يكون اللحاء ناعم، إلا أن يبدأ تدريجيًا في التقشير كلما تقدمت الشجرة بالعمر.

2. الأغصان

تعرف الأغصان بها بأنها نحيلة، وتظهر في شكل متعرج، وتتدرج ألوانها بدايةً من اللون الأحمر وصولًا إلى اللون البني الفاتح.

3. الأوراق

الأوراق تكون مركبة وكبيرة، كما أنها ثنائية الطور، وتكون مرتبة بشكل متعاقب.

4. الأزهار

أزهار شجرة الجاكرندا تظهر في شكل عناقيد يتكون من أزهار باللون الأرجواني الأزرق، على هيئة بوق، بالإضافة إلى ما يصدر منها من روائح عطرية هادئة.

5. القرون

تتميز الشجرة باحتوائها على قرون خشبية مسطحة ومستديرة، ذات لون بني مائل إلى الأحمر، بالإضافة إلى احتوائها على عدد كبير من البذور صغيرة الحجم.

6. الفروع

فروع شجرة الجاكرندا تنتشر بها بشكل كبير وغالبًا ما تشكل مع بعضها شكل تاج.

أمراض شجرة الجاكرندا

تشتهر شجرة الجاكرندا بقدرتها الكبيرة على مقاومة الحشرات والكثير من الأمراض، إلا أن هناك بعض الآفات القليلة التي قد تصيبها محدثة بها بعض الأمراض والتي من بينها الآتي:

حشرات المن والذبابة البيضاء

في حالة إصابة الشجرة بها يمكن التخلص منها من خلال تحضير مزيج مكون من الماء، والصابون المبيد، وزيت النيم على انتشار المرض بها.

تعفن الجذر الفطري

يصيب هذا المرض الشجرة في الحالات التي يكون تصريف التربة الخاص بالشجرة تم إعداده بصورة غير صحيحة.

الكلوروتيك

لتجنب إصابة الشجرة بهذا المرض من الضروري التأكد من أن الماء يصل إلى جذور الشجرة بشكل صحيح عند ريها، وهو ما يعمل على عدم حدوث أي تغيير في لون النبات.

اقرأ أيضاً: معلومات عن ماركة شانيل ومتاجر شانيل

فوائد شجرة الجاكرندا

لا تقتصر مميزات شجرة الجاكرندا على مظهرها الجذاب المميز بألوانها الخلابة، ولا رائحتها العطرية الهادئة، حيث هناك مجموعة كبيرة من الفوائد التي يمكن الاستفادة من شجرة الجاكرندا، والتي تتمثل في الآتي:

  • يمكن استخدام ما بها من أوراق، وأزهار، ولحاء في علاج بعض الحالات المرضية والتي من أهمها الدوالي
  • كما أنها تساعد في الوقاية من الإصابة بالالتهابات بشكل عام.
  • يمكن الاعتماد على لحاء الشجرة وجذورها في علاج مرض الزهري.
  • من الممكن عمل حمامات ساخنة لأوراق شجرة الجاكرندا في علاج التهابات الجلد، وشفاء الجروح.
  • تساعد الشجرة كذلك في علاج التهاب الكبد.
  • يتم استخدامها بشكل كبير في بعض أنواع العلاج الطبيعي التي تهدف إلى علاج بعض المشاكل الصحية مثل الالتهابات البكتيرية، وسرطان الدم، والزهري.
  • مشكلة حب الشباب أيضًا يمكن علاجها باستخدام بعض أجزاء الشجرة.
  • تشكل شجرة الجاكرندا مصدر مميز للظل، وذلك لحجمها الكبيرة، حيث تظهر في شكل مظلة كبيرة.
  • كما أنها تسمح بمرور بعض أشعة الضوء القليلة ما بين فروعها.
  • تمثل أحد أفضل أشجار الزينة التي تجذب الأنظار لمظهرها الرائع، وذلك نظرًا لاحتوائها على أزهار باللون الأرجواني المميز، ولذلك يتم زراعتها بالكثير من الأماكن العامة مثل الحدائق لدورها الكبير في منح المكان مظهر جمالي مميز.
  • القرون الخشبية بالشجرة بلونها البني المائل إلى الأحمر يتم استخدامها بين أدوات الزينة التي يتم تحضيرها بأعياد الميلاد بعدد كبير من الدول المختلفة.
  • تتميز بتأثيرها القوي المضاد للعديد من انواع الميكروبات.
  • الطب التقليدي يعتمد بشكل كبير على استخدام شجرة الجاكرندا بمدينة المكسيك في علاج بعض الأمراض مثل الإسهال، والزحار، والتهاب الحلق.

اقرأ أيضاً: التفاعلات الكيميائية واثرها على البيئة

خطوات زراعة شجرة الجاكرندا

يبحث الكثير عن الخطوات التي يجب اتباعها عند الرغبة في زراعة شجرة الجاكرندا، وهي بعض الخطوات البسيطة التي يمكن القيام بها عند توفر المتطلبات اللازمة، وفيما يلي سنتعرف على تلك الخطوات بشكل مفصل:

  • اختيار بذور يتم الحصول عليها بشكل مباشر من شجرة جاكرندا عندما تكون في حالة جفاف، ومن الأفضل أن يتم أخذ تلك البذور من قرون الشجرة، وفي حالة عدم النجاح في القيام بأي من الطريقتين فمن الممكن شراء البذور، على أن يتم التأكد من جودتها.
  • تنقع البذور لمدة 24 ساعة في الماء.
  • توضع في أوعية مخصصة للزراعة وبها طبقة من التربة.
  • الحفاظ على التربة لتظل رطبة من خلال ريها.
  • خلال 14 يوم تبدأ البذور بالتنبيت.

إلى هنا ينتهي مقالنا حول شجرة الجاكرندا الشهيرة التي تتميز بألوانها الفريدة، والتي تتواجد بشكل كبير في عدد من البلاد، وتتميز بالعديد من المميزات الجمالية بالإضافة إلى قدرتها على علاج بعض الأمراض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.