التخطي إلى المحتوى

فوائد القرفة عديدة.. والأمر ذاته ينطبق على الاستخدامات التي تدخل بها، وتجدر الإشارة إلى أن كلا الجنسين يمكنهم الاستفادة من استخدامها على حدٍ سواء.. وعبر (موقع الوفاق – dealifnd.com) سنتعرف على أهم المعلومات المتاحة بهذا الخصوص.

أهمية تناول القرفة تعمل على الحد من انتشار سرطان الدم
استخدامات القرفة تعاون على القضاء على الكوليسترول الضار في الدم

اقرأ أيضًا:  فوائد القرفة للنساء

فوائد القرفة

فوائد القرفة.
فوائد القرفة.

هناك العديد من الفوائد التي يمكن الحصول عليها في حال أن قررت استخدام القرفة أو إدخالها ضمن الوجبات الغذائية.. ومن خلال ما يلي سنتعرف على أهم فوائد القرفة التي وردت على النحو التالي:

  • تشتمل على العديد من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم.. إلى جانب أنها تدخل في إعداد الكثير من الحلويات والأدوية ومستحضرات التجميل.
  • تعاون على الحد من انتشار سرطان الدم والأورام اللمفاوية.. وكذلك الخلايا السرطانية، بالإضافة إلى أنها تعمل على تنظيم مستويات السكر في الدم.. لذا فهي تملك الفعالية الإيجابية على صحة المصابين بداء السكري.
  • تشتمل على الكالسيوم والألياف التي تعمل على الحد من مستوى الكوليسترول الضار في الدم.. والأمر ذاته ينطبق على الدهون الثلاثية الضارة التي توجد في جسم الإنسان.
  • تملك الرائحة والنكهة المميزة للغاية.. والتي يمكن استخدامها كأحد المنبهات المخصصة للعقل، وكذلك تعمل على تحسين الوظائف المعرفية في الدماغ.
  • تعاون على تخفيف الآلام الناتجة عن التهابات المفاصل.. وكذلك الآلام التي تقود إليها الإصابة بتصلب العضلات والمفاصل؛ والفضل في ذلك يعود إلى الخصائص المضادة للالتهابات التي تميزها عن غيرها من الأنواع الأخرى من التوابل الطبيعية.
  • تعمل على علاج نزلات البرد الشديدة والمعتادة.. بالإضافة إلى أنها تعمل على التخلص من التهاب الحلق والاحتقان الذي يصيبه في بعض الأحيان.
  • تعاون على تحسين عملية الهضم.. فضلًا عن قدرتها على التخلص من الحموضة والإسهال، وكذلك الغثيان الصباحي الذي يصيب بعض الأشخاص.
  • من أهم المواد الطبيعية التي يمكن للنساء استخدامها خلال فترة الدورة الشهرية.. حيث تعمل على الحد من الآلام المرافقة لها، وكذلك التقلصات التي تعاني منها النساء عقب الولادة.

الفوائد الصحية للقرفة

لا زال الحديث عن فوائد القرفة قائمًا.. ومن خلال النقاط الآتية نستكمل معكم التعرف على أهم ما ورد بخصوص تلك المنافع، ومنها ما يلي:

  • تعمل على التخفيف من الآلام التي تصيب الأسنان.. ناهيك عن أنها من المواد الفعالة في علاج رائحة الفم الكريهة.
  • من الممكن الاعتماد عليها في تعزيز صحة الجهاز المناعي في الجسم.. حيث تعمل على القضاء على التعب وزيادة العمر.
  • تمتلك القرفة الخصائص المضادة للشيخوخة.. علاوة على أنها تعمل على التخلص من الصداع الذي ينتج عادةً عن التعرض إلى الهواء البارد.
  • تعمل القرفة على تنقية الدماء وتطهير الجهاز الهضمي.. من السموم التي يمكنها أن تتراكم في الجسم؛ والتي يمكنها أن تؤثر بالسلب على الصحة العامة.
  • تعاون على منع تخثر الدم.. والذي يمكن أن يتم في حال أن تعرضت كريات الدم الحمراء إلى التكتل داخل الأوعية الدموية.. وهو ما يقود بالتبعية إلى تحول الدم إلى القوام اللزج للغاية؛ وعليه فإن القرفة يمكنها أن تمنع حدوث تلك المشكلة من الأساس.
  • تعاون على التقليل من معدل الإصابة بالالتهابات.. كما تمتلك العديد من الخصائص المقاومة للجراثيم؛ وذلك لأنها تعمل على منع إطلاق الحامض الذي يعمل على إثارة الالتهابات من غشاء الخلية.
  • في حال أن قمت بمضغ علكة القرفة.. أو شم الرائحة التي تنبعث منها فستحصل على الأثر الإيجابي الخاص بها الذي يستهدف وظائف الدماغ في الأساس.. حيث تعمل على تعزيز قدرات الانتباه والتركيز، فضلًا عن أنها تعمل على زيادة العمل والاستجابة إلى القدرات البصرية والحركية.
  • تعاون على دعم الجسم من خلال العناصر الغذائية الهامة التي توفرها له.. والتي تتمثل في المنجنيز والألياف الغذائية، بالإضافة إلى الكالسيوم والحديد.
  • تساهم في ربط الأملاح الصفراء في الجسم.. وهو ما يجعلها قادرة على إزالة تلك الأملاح الضارة من الجسم على الفور؛ بما يعود بالنفع على الصحة العامة.
  • البعض يعتمد عليها في خسارة الوزن الزائد.. لأنها تشتمل على مركبات السينامالدهيد التي تعمل على تعزيز الحرارة خلال عملية التوليد الحراري؛ وهو ما ينتج عنه حرق السعرات الحرارية الزائدة في الجسم.. وبالتالي التخلص من الوزن الزائد.

اقرأ أيضًا:  فوائد شرب القرفة

منافع القرفة للنساء

توجد بعض الفوائد التي تشتمل عليها القرفة والتي يمكن للنساء الاستفادة منها دون الرجال.. والتي سنشير إليها على النحو الآتي:

  • تعمل على الحد من آثار متلازمة تكيس المبايض.. لأنها تعاون على الحد من مقاومة الأنسولين بالنسبة للسيدات المصابة بتلك المتلازمة.
  • تعمل على التحكم في تقلصات الدورة الشهرية.. بالإضافة إلى أنها تعمل على تسهيل تدفق الدماء خلال تلك الفترة.
  • تعاون على التخلص من حب الشباب.. لأنها تشتمل على الخصائص المضادة للالتهابات والبكتيريا، كما تعمل على تفتيح البشرة ومنحها القدر الكافي من النضارة والتخلص من الآثار التي تتركها تلك البثور.
  • تساعد على التخلص من البقع الداكنة والعلامات التي يتركها حب الشباب على البشرة.. وكذلك تعمل القرفة على التخلص من الخطوط الدقيقة التي تظهر على البشرة، وتساهم في زيادة تدفق الدماء إلى سطح الجلد.
  • يمكن الاعتماد على هذا النوع من التوابل في الحصول على الشفاه الممتلئة.. حيث يتم استخدامها من خلال وضع القليل من الفازلين على الشفاه وإضافة كمية مناسبة من القرفة إليه.. وتركها لبعض الوقت للحصول على أفضل النتائج.
  • تعاون على التقليل من الالتهابات المزمنة ذات الصلة بالأمراض العصبية.. والتي تشتمل على مرض الألزهايمر ومرض باركنسون وكذلك أورام المخ والتهاب السحايا.. وتحتوي على المنجنيز والحديد والكالسيوم.

كيفية استخدام القرفة

كيفية استخدام القرفة
كيفية استخدام القرفة

هناك العديد من الوسائل التي يمكن الاعتماد عليها في حال أن أردت الاستفادة من فوائد القرفة.. والتي سنتعرف عليها من خلال ما يلي:

  • من الممكن أن يتم وضعها على اللحم الضأن المشوي مع الباذنجان والزبيب.
  • في أغلب الأحيان يتم إضافتها إلى الحلويات على اختلاف أنواعها.. لإضافة المذاق الشهي لها.
  • من الممكن وضع أعواد القرفة داخل الماء.. ومن ثم يتم تصفيتها وإضافة العسل إلى هذا المشروب الساخن للحصول على المنافع التي يشتمل عليها.
  • بإمكانك تناول حليب الصويا عقب إضافته إلى منقوع القرفة.. على أن يتم تناولها بطريقة منتظمة للحصول على الفوائد التي تشتمل عليها وتوفرها إلى الجسم.
  • من الممكن أن يتم إضافة القرفة المطحونة إلى بعض الأصناف من الطعام.. والتعامل معها على أنها واحدة من التوابل اللذيذة والمفيدة في الوقت ذاته.

أضرار الإفراط في تناول القرفة

على الرغم من هذا الكم الهائل من فوائد القرفة.. إلا أن هذا لا ينفي أن الإفراط في تناولها قد يكون السبب في الإصابة ببعض المضاعفات والآثار الجانبية التي قد تنتج عنها، والتي سنتعرف عليها من خلال ما يلي:

  • في بعض الأحيان قد يكون الإفراط في تناولها سببًا في ظهور رد الفعل التحسسي.. والذي يتمثل في الإصابة بالحكة أو الاحمرار أو الطفح الجلدي.
  • قد تكون السبب في الإصابة بمشكلات الكبد.. وذلك نتيجة إلى وجود مادة الكومارين التي تتضمنها، والتي تؤدي إلى إلحاق الأذى بالكبد.. وخاصةً في حال أن كنت تعاني من أي مشكلة صحية في هذا العضو.
  • من الممكن أن يؤدي استخدامها إلى الإصابة بانخفاض مستوى السكر في الدم.. وذلك في حال أن تم استخدامها بالتزامن مع تعاطي أدوية علاج السكري؛ لأنها قد تتفاعل معها وتؤدي إلى الهبوط الشديد في معدل السكر.. وهو ما يمكنه أن يؤثر بالسلب على حياة الفرد في بعض الحالات الخطيرة.
  • في حال أن تم الإفراط في تناولها خلال فترة الحمل.. فقد يؤدي ذلك إلى زيادة فرص حدوث الإجهاض؛ والسبب في ذلك يعود إلى أنها قد تسبب الإصابة بالتقلصات الشديدة التي تصيب منطقة الرحم.. وهو ما يؤدي بالتبعية إلى حدوث الإجهاض.
  • من الممكن الإصابة بالحساسية وتهيج الفم.. وذلك في حال أن تم تناولها أو تطبيقها على الجلد بالتزامن مع الإصابة ببعض التقرحات.
  • لا يوجد من الأبحاث الطبية والعلمية ما يفيد أنه من الآمن تناولها من قِبل النساء الحوامل أو خلال فترة الرضاعة الطبيعية.. والأمر ذاته ينطبق على الأطفال دون عمر الـ 13 عامًا؛ لذا فمن الأفضل أن يتم تجنب تناولها أو استخدامها من قِبل تلك الفئات السابق الإشارة إليها.
  • في بعض الأحيان قد تتفاعل مع الأدوية والمستحضرات الطبية.. والتي تتمثل في أدوية السكر ومنها الأنسولين والجليمبيريد، وكذلك الميتفورمين والبيوجليتازون.. بالإضافة إلى الأدوية التي يتم استقلابها بالكبد، والتي تتمثل في الباراسيتامول والميثوتريكسات.. وكذلك دواء السيمفاستاتين والكاربامازيبين.

اقرأ أيضًا: فوائد النشا للشعر

الجرعة الموصى بها لتناول القرفة

من الضروري للغاية التعرف على الجرعة الصحيحة الموصى بها عند تناول القرفة.. للحصول على الاستفادة القصوى منها بعيدًا عن الآثار الجانبية التي قد تنتج عن الإفراط في استخدامها، وإليك تلك الجرعة على النحو التالي:

  • بالنسبة إلى الأشخاص البالغين.. فمن الممكن تناول ما يتراوح بين 1 إلى 3 جرام من القرفة في اليوم الواحد، وذلك في حال أن كنت ترغب في علاج داء السكري وفي مرحلة ما قبل الإصابة به.. والأمر ذاته ينطبق على المتلازمة الأيضية.
  • فيما يخص الأطفال.. فيجب الحصول على ما يعادل 1 جرام من القرفة على مدار اليوم لمدة 3 أشهر.. وذلك في حال أن كان الطفل قد تجاوز سن الـ 13 عامًا.

احتياطات تناول القرفة

احتياطات تناول القرفة
احتياطات تناول القرفة

لا يزال الحديث عن فوائد القرفة وأضرارها مستمرًا.. وإليك بعض التعليمات التي يجب وضعها في الحسبان في حال أن قررت إدخال هذا النوع من التوابل إلى الوجبات الغذائية الخاصة بك.. ومن تلك التعليمات ما يلي:

  • يجب أن يتم الحذر عند تناول تلك التوابل على مدار شهور الحمل.. أو خلال فترة الرضاعة الطبيعية؛ وفي تلك الحالة يجب الحصول على موافقة الطبيب المختص بالحالة.
  • من المفترض الابتعاد عن تناول مسحوق القرفة بصورته الصحيحة.. أي يجب وضع الإضافات إلى هيئة الجافة أولًا؛ لكي لا تصاب بالاختناق.. كما يمكن لهذا الفعل أن يُلحق الضرر الدائم بالرئتين.
  • يحتوي النوع الثاني من القرفة على مادة تعرف باسم الكومارين.. وهي الأكثر أمانًا من النوع المتعارف عليه، الذي يمكنه أن يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأعراض الجانبية.
  • يجب الالتزام بالجرعات المحددة لتلك التوابل.. لكي لا تتعرض إلى المضاعفات السابق الإشارة إليها.

اقرأ أيضًا:  فوائد البردقوش للنساء

بذلك نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات المتاحة حول القرفة.. حيث تتمثل أهم فوائد القرفة في أنها تحتوي على العناصر الغذائية الهامة والتي جعلتها تستخدم في إعداد الحلويات وكذلك في صناعة الأدوية والمستحضرات التجميلية.. إلا أنه لا يجب الإفراط في تناولها لكي لا تصاب بالأضرار والآثار الجانبية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *