التخطي إلى المحتوى

إن نضال المغرب من أجل تحقيق الإستقلال و استكمال الوحدة الترابية واحد من الدروس الهامة للغاية في عملية استقلال المغرب والتي يتم تدريسها الآن في مادة التاريخ في بكالوريوس العلوم.

نضال المغرب من أجل تحقيق الإستقلال و استكمال الوحدة الترابية

إن المغرب شهدت العديد من التغيرات في الفترة ما بين عامي 1930 وحتى عام 1953 وكان هناك العديد من التغيرات السياسية بفضل الحركات الوطنية داخل المغرب والتي ساعدت في الإصلاحات الجذرية بالمغرب ورفض سلطة الحماية المفروضة من قبل الفرنسيين، وقد كم موقع الوفاق بجمع كل التغيرات التي شاهدتها المغرب في تلك الفترة.

الحركة الوطنية وتطورها

شهدت الحركة الوطنية تطور كبير في تسع سنوات أي أنه من عام 1930 وحتى عام 1939 واستطاعت المغرب تغيير الكثير من المجالات بعد التدهور الذي شهدته قطاعات كبيرة من الفلاحين والحرفيين والتجاريين بسبب سلطة الحماية الفرنسية وقد تم تأسيس أول حزب سياسي مغربي والذي كان يعرف باسم كتلة العمل الوطني برئاسة علال الفاسي ومحمد بلحسن الوزاني وأحمد بلافريج وكان ذلك في عام 1934.

الإصلاحات الإدارية بالمغرب

حدثت العديد من الإصلاحات الإدارية وقد تم إلغاء كل المؤسسات التي أقيمت منذ إعلان الحماية وفرض الحماية بالحدود المغربية وعدم السماح والمساس بها، كما فرض احترامه لنظام الإدارة الاستعماري لكل المعاهدات الدولية.

الإصلاحات الاجتماعية بالمغرب

نضال المغرب من أجل تحقيق الإستقلال و استكمال الوحدة الترابية

  • تم إنشاء مدارس حرة وتأسيس العديد من المؤسسات القومية الخاصة بالمستشفيات.
  • حدثت الكثير من الاصطلاحات الاقتصادية والمالية
  • تم إعطاء الدول المغربية حق استغلال المناجم.
  • وقف الاستعمار الرسمي بالبوادي وتم المساومة في عملية فرض الضرائب بين المعمرين والمغاربة.

مراحل استكمال الوحدة الترابية

بعد استقلال المغرب في عام 1956 تم استكمال الوحدة الترابية بشكل تدريجي عن طريق عدد كبير من المراحل ومنها:

  • في عام 1957 حدثت الكثير من المفاوضات لاسترجاع مدينة طنجة وإنهاء الوضع الدولي السائد بها.
  • عام 1958 تم استرجاع مدينة طرفاية بعد المفاوضات التي حدثت مع إسبانيا.
  • شهر مارس عام 1969 حدثت الكثير من المفاوضات بين المغرب وإسبانيا والتي كانت تحت إشراف الأمم المتحدة لاسترجاع مدينة سيدي ايفني.
  • في شهر نوفمبر عام 1975 كان هناك العديد من الخطط لاسترجاع منطقة الساقية الحمراء.
  • في عام 1979 تم استرجاع منطقة وادي الذهب.

شهدت المغرب الكثير من التحديات في بناء حضارتها الحالية وقد كان هناك الكثير من نضال المغرب من أجل تحقيق الإستقلال و استكمال الوحدة الترابية للحصول على سيادة البلاد وحدوث تغيير عام في الإصلاحات داخل البلد.

إقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.