التخطي إلى المحتوى

أفضل الدعاء عند الكعبة الشريفة التي يرغب الكثير من الناس حول العالم في زيارتها ولو مرة واحدة في العمر، وعندما يصل الحاج أو المعتمر إلى هذه البقعة المباركة في الأرض يجد نفسه في حالة من الروحانية التي لا يمكن وصفها.

ويحاول انتقاء أفضل الأدعية والكلمات التي تعبر عن مدى حبه للبيت الحرام، وتحري الدقة في اختيار أنسب الأدعية التي تلائم هذا الحدث العظيم من الأمور التي يحرص عليها المسلم، وفي السطور القادمة نتعرف على أفضل الأدعية المناسبة عند زيارة البيت الحرام.

أفضل الدعاء عند الكعبة

أفضل الدعاء عند الكعبة
أفضل الدعاء عند الكعبة

لا تعبر الكلمات على اختلافها عن ما بداخل كل زائر لبيت الله الحرام من محبة شديدة للمكان، وانتقاء أفضل دعاء عند الكعبة أمر يحرص عليه الكثير من زوار البيت، ومن نماذج هذه الأدعية:

  • اللَّهُمَّ افْتَحْ لي أبْوابَ رَحْمَتِكَ، وإذا خَرَجَ، فَلْيَقُلِ: اللَّهُمَّ إنِّي أسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ.
  • أعوذُ باللهِ العظيمِ، وبوجهِهِ الكريمِ، وبسلطانِهِ القديمِ، من الشيطانِ الرجيمِ.
  • سمِ اللَّهِ اللَّهمَّ صلِّ علَى محمَّدٍ.
  • اللهم هذا حرمك وأمنك، فحرّمني على النار، وأمني من عذابك يوم تبعث عبادك، واجعلني من أوليائك وأهل طاعتك.
  • اللَّهمَّ زِدْ هذا البيتَ تشريفًا، وتعظيمًا، وتكريمًا، ومَهابةً، وزِدْ مَن شرَّفه وكرَّمه ممَّن حجَّه أو اعتَمَره تشريفًا، وتكريمًا، وتعظيمًا، وبِرًّا.
  • اللَّهُمَّ أنْتَ السَّلامُ وَمِنْكَ السَّلامُ، حَيِّنا رَبَّنا بالسَّلامِ.
  • باسمِ اللهِ، واللهُ أكبَرُ، اللَّهُمَّ إيمانًا بك، وتَصديقًا بكِتابِك، ووفاءً بعَهدِك، واتِّباعًا بسُنَّةِ نَبيِّك مُحمَّدٍ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم.

فضل الدعاء عند بيت الله الحرام

يعتبر الدعاء واحد من العبادات المفضلة وهي الصلة الوثيقة التي لا تُرد بين العبد وربه، وفي حال تأدية العبد لها في بيت الله الحرام الذي له جلال عظيم وهيبة ومحبة في نفوس المسلمين، يمكن له ترديد عدد من الأدعية من شأنها زيادة هذه الصلة، منها:

  • اللهم إني أعوذ بك من أن أَظلم أو أُظلم أو أعتديُ أو يعتدى علي أو أكتسب خطيئة أو ذنبًا واغفر لي ذنوبي كلها أنه لا يغفر الذنوب إلا أنت وتب علي إنك أنت التواب الرحيم.
  • اللهُم إني أسألك الفوز في القضاء ونُزُل الشهداء وعيش السعداء وحياة الأتقياء والنصر على الأعداء اللهم يا ذا الركن الشديد والأمر الرشيد أسألك الأمن يوم الوعيد والجنة يوم الخلود مع المقربين الشهود الركع السجود الموفين بالعهود إنك رحيم ودود وإنك تفعل ما تريد.
  • أعوذ بالله العَظِيمِ، وبوجْهِهِ الْكَرِيمِ، وَسُلطانه الْقَدِيمِ، من الشّيطانِ الرّجِيمِ، الحمد لله، اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ على سيدنا مُحَمّدٍ وَعَلى سيدنا آلِ محمَّد، اللهمّ اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك.
  • اللهم إني أسألك الرضا بالقضاء وبرد العيش بعد الموت ولذة النظر إلى وجهك الكريم والشوق إلى لقائك من غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة اللهم إني أعوذ بك من عذاب يوم الدين.
  • اللهم إني أعوذ بك من أن أَظلم أو أُظلم أو أعتديُ أو يعتدى علي أو أكتسب خطيئة أو ذنبًا واغفر لي ذنوبي كلها أنه لا يغفر الذنوب إلا أنت وتب علي إنك أنت التواب الرحيم.
  • اللهم زدنا ولا تنقصنا وأكرمنا ولا تهنا وأعطنا ولا تحرمنا وأثرنا ولا تؤثر علينا وأرضنا وارض عنا اللهم لا تكلني إلى نفسي طرفة عين أبدا ولا تنزع مني صالح ما أعطيتني اللهم اجعلني شكورًا واجعلني صبورًا واجعلني في عيني صغيرًا وفي أعين الناس كبيرًا.
  • اللهم إني أسألك رحمة من عندك تهدي بها قلبي وتجمع بها أمري وتلم بها شعثي وتصلح بها غائبي وترفع بها شاهدي وتزكي بها عملي وتلهمني بها رشدي و تعصمني بها من كل سوء اللهم أعطني إيمانًا ويقينًا ليس بعده كفر أنال بها شرف كرامتك في الدنيا والآخرة يا رب العالمين.

زيارة البيت الحرام

زيارة البيت الحرام
زيارة البيت الحرام

إن زيارة بيت الله الحرام وهو مكان محدد في أي زمن يرغب به العبد، فيه أداء ركن من أركان الإسلام الخمسة التي حثنا المولى جل وعلا على تأديتها، ولأهمية هذا الموقف العظيم في الإسلام وقداسته؛ يحاول كل عبد اختيار أفضل الدعاء عند الكعبة المشرفة، ومن هذه الأدعية:

  • اللَّهُمَّ البَيْتُ بَيْتُك، وَالعَبْدُ عَبْدُكَ وَابْنُ عَبدِكَ وابْنُ أمَتِكَ، حَمَلْتَنِي علىٰ ما سَخَّرْتَ لي مِنْ خَلْقِكَ، حتَّىٰ سَيَّرْتَني فِي بِلادِكَ، وَبَلَّغْتَنِي بِنِعْمَتِكَ حتَّىٰ أعَنْتَنِي علىٰ قَضَاءِ مَناسِكِكَ، فإنْ كُنْتَ رَضِيتَ عَنِّي فازْدَدْ عني رِضًا، وَإِلاَّ فَمِنَ الآنَ قَبْلَ أنْ يَنأىٰ عَنْ بَيْتِكَ دَارِي، هَذَا أوَانُ انْصِرَافي، إنْ أذِنْتَ لي غَيْرَ مُسْتَبْدِلٍ بِكَ وَلا بِبَيْتِكَ، وَلا رَاغِبٍ عَنْكَ وَلا عَنْ بَيْتِكَ، اللَّهُمَّ فأصْحِبْنِي العافِيَةَ في بَدَنِي، وَالعِصْمَةَ في دِينِي، وأحْسِنْ مُنْقَلَبِي، وَارْزُقْنِي طاعَتَكَ ما أبْقَيْتَنِي، واجْمَعْ لي خَيْرَي الآخِرةِ والدُّنْيا، إنَّكَ علىٰ كُلّ شَيْءٍ قدِيرٌ.
  • اللهم صبحنا صباحا وتنشرح فيه الصدور، وتقبل فيه التوبة وتتسع فيه الأرزاق يا خير من سئل وأكرم من أعطى يا حي يا قيوم، اللهم إنا نسألك عيش السعداء ونزل الشهداء ومرافقة الأنبياء.
  • اللهم إنا نسألك بنور وجهك الذي أشرقت له السماوات والأرض، وصلح به أمر الدنيا والآخرة أن تجعلنا وأهلنا وأحبتنا في حرزك وحفظك وجوارك وتحت كنفك اللهم ألبسنا ثياب الصحة والعافية وارزقنا من واسع رزقك وتقبل أعمالنا بالقبول الحسن يا رب العالمين، اللهم بحجم جمال جنتك جمل مستقبلي وحياتي، ربي حقق لي ما أتمناه يا رب وفقني وسهل أمري وأسعدني سعادة الدنيا والآخرة.
  • اللَّهُمَّ زِدْ هَذَا البَيْتَ تَشْريفًا وَتَعْظِيمًا وَتَكْرِيمًا وَمَهَابَةً وَزِدْ مِن شَرَّفَهُ وكَرمَهُ مِمَّنْ حَجَّه أو اعْتَمَرَه تَشْرِيفًا وَتَكْرِيمًا وَتَعْظِيمًا وَبِرًّا، اللَّهُمَّ أنْتَ السَّلامُ وَمِنْكَ السَّلامُ، حَيِّنا رَبَّنا بالسَّلامِ.
  • اللهم إني أسألك الرضا بالقضاء وبرد العيش بعد الموت ولذة النظر إلى وجهك الكريم والشوق إلى لقائك من غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة اللهم إني أعوذ بك من عذاب يوم الدين.
  • اللهُم إني أسألك الفوز في القضاء ونُزُل الشهداء وعيش السعداء وحياة الأتقياء والنصر على الأعداء اللهم يا ذا الركن الشديد والأمر الرشيد أسألك الأمن يوم الوعيد والجنة يوم الخلود مع المقربين الشهود الركع السجود الموفين بالعهود إنك رحيم ودود وإنك تفعل ما تريد.
  • اللهم أجعل قلوبنا خزائن توحيدك واجعل ألسنتنا مفاتيح تمجيدك وجوارحنا خدم طاعتك فإنه لا عز إلا في الذل لك ولا أمن إلا في الخوف منك ولا راحة إلا في الرضا بقسمتك يا أرحم الراحمين آمين رب العالمين اللهم اغفر لنا ولوالدينا ووالديكم. اللهم اجعلنا مقبولين بكرمك مكفولين بذكرك مشمولين، بعفوك ناظرين لوجهك واجعلنا من ورثة جنتك أجمعين.

اقرأ أيضاً: دعاء جامع

أدعية زيارة الكعبة

لا شك أن العبد القريب من ربه يعلم حق العلم بأن استجابة الدعاء أمر حتمي بإذن الله سواءً عاجلاً أم آجلا، ولا يخالطه ظن أو شك بأن استجابة الدعاء عند الكعبة أمر مؤكد، ومجرد أن يقع بصر العبد الصالح على الكعبة يمكنه قول أحد الأدعية التالية:

  • اللهم إني أسالك قبل الموت توبة، وعند الموت شهادة، وبعد الموت جنة ونعيمًا.
  • اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق، أحيني ما علمت الحياة خيراً لي، وتوفني إذا علمت الوفاة خير لي.
  • اللهم إني أسألك خشيتك من الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضا والغضب وأسألك القصد في الغنى والفقر وأسألك نعيماً لا ينفذ وقرة عين لا تنقطع، والرضا بعد القضاء، اللهم إياك نعبد، ولك نصلي ونسجد، وإليك نسعى، نرجو رحمتك ونخاف عذابك، إن عذاب الجد بالكفار ملحق.
  • أستغفر الله لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه، اللّهم يا مُقلب القلوب ثبّت قلبي على دينك، اللهمّ اغفر لي جدّي وهزلي، ‏وخطئي وعمدي، وكلّ ذلك عندي، اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • يا حيُّ يا قيُّومُ، برَحمتِكَ أستَغيثُ، أصلِح لي شأني كُلَّهُ، ولا تَكِلني إلى نَفسي طرفةَ عينٍ، اللهمّ اغفر لي ما قدّمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت، وما ‏أنت أعلم به مني أنت المقدم وأنت المؤخّر، وأنت على كلّ شيءٍ قدير.
  • اللّهم إنّي أعوذ بك من جار السوء في الدار المقامة، فإن جار البادية يتحول، اللّهم إنّي أسألك علماً نافعاً ورزقاً طيباً متقبلاً، اللهمّ إنّي ظلمت نفسي ظلماً كثيراً، ولا يغفر الذّنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرة من عندك، وارحمني إنّك أنت الغفور الرّحيم.
  • اللهمّ يا مصرّف القلوب، صرّف قلوبنا على طاعتك، اللهمّ اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري، وما أنت أعلم به منّي، اللهمّ أسألك لذّة النّظر إلى وجهك الكريم. والشّوق إلى لقائك في غير ضراء مضرّة، ولا فتنة مضلّة، اللهمّ زيّنا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين.

فضل زيارة الكعبة

فضل زيارة الكعبة
فضل زيارة الكعبة

أوضح أهل العلم أن الدعاء عند الكعبة له فضل عظيم، فقد قال الله عز وجل: “جَعَلَ اللهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِّلنَّاسِ”، فهو مكان يحرص فيه العباد أشد الحرص على ابتغاء مرضاة الله، ويمكنهم قول ما يلي من أدعية:

  • اللهمَّ أنت السلامُ، ومنك السلامُ، فحَيِّنَا ربنا بالسلامِ، اللهمَّ زِدْ هذا البيتَ تشريفًا وتعظيمًا ومهابةً وزِدْ من حجَّهُ أو اعتمرَهُ تكريمًا وتشريفًا وتعظيمًا وبِرًّا.
  • كان رسول الله -صلى الله عليه وسلّم- إذا توجّه للصلاة يقول: “اللَّهُمَّ اجْعَلْ في قَلْبِي نُورًا، وفي لِسَانِي نُورًا، وَاجْعَلْ في سَمْعِي نُورًا، وَاجْعَلْ في بَصَرِي نُورًا، وَاجْعَلْ مِن خَلْفِي نُورًا، وَمِنْ أَمَامِي نُورًا، وَاجْعَلْ مِن فَوْقِي نُورًا، وَمِنْ تَحْتي نُورًا، اللَّهُمَّ أَعْطِنِي نُورًا”.
  • كان -صلى الله عليه وسلم- إذا دخل مسجدًا قال: “أعوذُ باللهِ العظيمِ وبوجهِه الكريمِ وسلطانِه القديمِ من الشيطانِ الرجيم”.
  • اللهم لك الحمد فقد أكرمتني برؤية كعبتك الشريفة، ورأيتني أهلاً لزيارة بيتك، فأسألك دوام رضاك وعفوك فإنك الكريم.
  • يا واسع الكرم والعطاء، أسألك إكرامي بأن تطهر قلبي وتنير بصيرتي وتجعل روحي هادئةً مطمئنة كما أكرمتني برؤية كعبتك الشريفة.
  • أسألك اللهم أن تيسر أمري، وصلاح شأني، كما يسرت لي زيارة بيتك ورؤية كعبتك.

اقرأ أيضاً: دعاء الوتر

دعاء دخول الحرم ورؤية الكعبة

وردت في السنة النبوية الشريفة أحاديث تقال عند رؤية الكعبة المشرفة، وهناك عدد من الأدعية المأثورة عن النبي-صلى الله عليه وسلم- عند دخول المساجد بصفة عامة، وادعية التوجه إلى الله واللجوء إليه قبل الصلوات، نتعرف عليها فيما يلي:

  • يا غفور يا كريم، أسألك أن تجعل رضاك غايتي وقرآنك ربيع قلبي وعفوك أمنيتي.
  • اللهم اغفر لي ما تقدم وما تأخر من ذنبي و طهرني من كل ذنبٍ ارتكبته كما طهرت روحي برؤية كعبتك الشريفة.
  • اللهم لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته، ولا عيباً إلا سترته، ولا هماً إلا فرجته، فإنك العفو الكريم.
  • اللهم إني أسألك تيسيراً لأمري، وإزاحةً لـ كربي، وتفريجاً لهمي، ومغفرةً لذنبي، فإنك الرحيم.
  • اللهم اغننا بحلالك عن حرامك، وارزقنا من خزائنك، و أكرمنا بنعمة عفوك وصفحك، فإنك واسع العطاء.
  • اللهم يسر لنا الخير أينما كان وأبعد عنا الشر، واجعلنا من الفائزين بجنتك وقنا عذاب النار.

أدعية تقال في الحرم المكي

أدعية تقال في الحرم المكي
أدعية تقال في الحرم المكي

اختيار أفضل دعاء عند الكعبة لا يقل أهمية عن الدعاء بما يرغب العبد به عند الحرم المكي بأدعية مستحبة ومستجابة، وهو مكان له قدسية خاصة من ناحية، وأداء مناسكه وشعائره له أجر مضاعف من ناحية أخرى، ولم يتم تقييد العبد بصيغة دعاء محددة، وهو ما يتضح لنا في نماذج الأدعية التالية:

  • اللَّهُمَّ هَذَا حَرَمُكَ وأمْنُكَ، فَحَرِّمنِي علىٰ النارِ، وأمِّنّي مِن عَذَابِكَ يَومَ تَبْعَثُ عِبادَكَ، وَاجْعَلْنِي مِن أولِيائِك وَأهْلِ طَاعَتِكَ، ويدعو بما أحبّ.
  • بِسمِ اللَّهِ، واللَّهُ أكْبَرُ، اللَّهُمَّ إيمَانًا بِكَ وَتَصدِيقًا بِكِتابِكَ، وَوَفاءً بِعَهْدِكَ، وَاتِّباعًا لِسُنَّةِ نَبِيِّكَ ﷺ
  • اللَّهُمَّ اجْعَلْهُ حَجًّا مَبْرُورًا، ذنْبًا مَغْفُورًا، وَسَعْيًا مَشْكُورًا.
  • اللهم لا إله إلا أنت، سبحانك إني كنت من الظالمين.
  • اللَّهُمَّ رَبَّنا آتِنا في الدُّنْيا حَسَنَةً إلىٰ آخره، قال: وأُحِبُّ أن يُقال في كله، ويُستحبّ أن يدعوَ فيما بين طوافه بما أحبّ من دين ودنيا، ولو دعا واحد وأمَّن جماعةٌ فحسن.
  • اللهم اكتب لي في بيتك مغفرة من كل ذنب، ونجاة من كل كرب، وقوة بعد ضعف، وفرجا بعد ضيق، ارزقنا زيارة مسجدك أعواما عديدة، ونقنا من الذنوب كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.

دعاء دخول الحرم المكي

لم يُذكر عن النبي صلى الله عليه وسلم دعاء محدد بعينه يقال عند دخول الحرم المكي، لكن انتشر بين المسلمين دعاء مرسل عند رؤية الكعبة المشرفة، كما ورد عنه أدعية تقال عند التوجه إلى الصلاة في أي مسجد، ومن نماذج هذه الأدعية:

  • اللَّهمَّ افتَحْ لي أبوابَ رحمتِك، وإذا خرَج فلْيُسَلِّمْ على النَّبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم.
  • اللَّهمَّ أجِرْني مِن الشَّيطانِ الرَّجيمِ.
  • أعوذُ باللهِ العظيمِ وبوجهِه الكريمِ وسلطانِه القديِمِ من الشَّيطانِ الرَّجيمِ.
  • بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم اغفر لي ذنوبي، وافتح لي أبواب رحمتك.
  • اللهم أنت السلام ومنك السلام فحينا ربنا بالسلام وأدخلنا الجنة دار السلام.
  • تباركت ربنا وتعاليت يا ذا الجلال والإكرام.
  • اللهم افتح لي أبواب رحمتك ومغفرتك وأدخلني فيها.

اقرأ أيضاً: دعاء عاشوراء

دعاء الخروج من الكعبة

دعاء الخروج من الكعبة
دعاء الخروج من الكعبة

اجتهاد العلماء في تحري صدق الأدعية المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم أمر ضروري، وقد اجتهد الكثير من علماء الدين الإسلامي في توضيح أفضل الدعاء عند الكعبة المشرفة، وكذلك أدعية الخروج من الكعبة المستحب قولها، ومنها:

  • باسمِ اللهِ والسَّلامُ على رَسولِ الله، اللهُمَّ اغفِرْ لي ذُنوبي، وافتَحْ لي أبوابَ فَضلِك.
  • اللهم إني أعوذ بك من الشيطان ووساوسه، ومن الشر والأذى وكل عملٍ جالبٍ للضر.
  • رب أسألك الرحمة والتقى وكل أمرٍ متسمٍ بالخير.
  • اللهم أصلح لي ديني ودنياي وآخرتي، واهدني إلى الحق دائماً أبداً ويسر لي سبل طاعتك وعبادتك.
  • أسألك اللهم تقبلاً لأعمالي من العبادة، وتيسيراً لسبل عبادتك وزيارة بيتك الحرام والكعبة المشرفة مرة أخرى، فإنك المعطي.

الدعاء عند زيارة بيت الله الحرام

إن دعاء المسلم عند الكعبة مستحب وقد يكون فيه استجابة وقبول من الله، ولا يدخل الشك الى قلب العبد المؤمن بأن الله قد يؤجل استجابة دعوته، فقد يؤجل الله لبعض العباد الإجابة رغبةً منه في اختبار قوة دينهم، وبصفة عامة يستحب قول عدد من الأدعية المميزة عند الكعبة، منها:

  • اللهم إن البيت بيتك والحرم حرمك والأمن أمنك وهذا مقام العائد بك من النار مشيرا إلى مقام إبراهيم عليه السلام.
  • اللهم زد بيتك هذا تشريفا وتعظيما وتكريما وبرا ومثابة.
  • بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.
  • اللهم صل على محمد وسلم ، اللهم افتح لي أبواب رحمتك.
  • أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم.
  • اللهم أنت السلام ومنك السلام فحينا ربنا بالسلام.

آداب زيارة الحرم المكي

آداب زيارة الحرم المكي
آداب زيارة الحرم المكي
ذكر الله عند الدخول مع تقديم الرجل اليمني أي أن يقول الزائر: “أعوذُ باللهِ العظيمِ وبوجهِه الكريمِ وسلطانِه القديمِ من الشيطانِ الرجيمِ”.
الإكثار من العبادات ينبغي على المسلم أن يكثر من الصلاة والدعاء وقراءة القرآن، كما لابد أن يتجنب إضاعة الوقت بما لا نفع ولا فائدة منه.
الابتعاد عن المعاصي زيارة الكعبة وهو موطن العبادة فيها مضاعفة الحسنات، لذا وجب على المسلم تجنب المعاصي والإكثار من الطاعات.
الابتعاد عن الخصومة والمشاحنة ورفع الصوت الكعبة مكان مقدس له احترامه ولا يجوز فيه الجدال أو الخصام أو ممارسة التجارة وغير ذلك، فقد ورد عن النبي: “إذا رأيتُم من يبيعَ أو يبتاعُ في المسجدِ فقولوا: لا أربحَ اللهُ تجارتَك، وإذا رأيتُم من ينشُدُ فيه ضالَّةً فقولوا: لا رَدَّ اللهُ عليك ضالَّتَك”.
الابتعاد عن تناول أطعمة ومشروبات كريهة الرائحة لا يستحب زيارة المسجد عند تناول الثوم أو البصل أو الدخان أو غير ذلك، كذلك الأمر عند زيارة الكعبة المشرفة.
الذكر عند الخروج من الكعبة مع تقديم الرجل اليسرى كان النبي صلى الله عليه وسلم عند خروجه من المسجد يقول:

“بسمِ اللهِ والسَّلامُ على رَسولِ الله، اللهُمَّ اغفِرْ لي ذُنوبي، وافتَحْ لي أبوابَ فَضلِك”.

إلى هنا نكون قد أشرنا إلى أفضل الدعاء عند الكعبة، ودعاء دخول الحرم ورؤية الكعبة، كما تعرفنا على فضل زيارة بيت الله الحرام، وأشرنا إلى العديد من الآداب المستحبة عند زيارة الكعبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.