كيفية الاستعداد لرمضان | واهم النصائح في 2024

كيفية الاستعداد لرمضان | واهم النصائح في 2024

كيفية الاستعداد لرمضان | واهم النصائح في 2024
الاستعداد لرمضان

الاستعداد لرمضان يحتاج إلى التخطيط الجيد الذي يساعدك على ترتيب أعمالهم الواجب تنفيذها في هذا الشهر الكريم، من منا لا يفكر في موعد قدوم هذا الشهر للتقرب من الله عزل وجل وطلب المغفرة والرحمة، حيث أنه شهر أداء العبادات وغفر الذنوب وتقبل التوبة من الصائمين، وهذا ما يجعلنا على أتم استعداد لاستقباله، وعبر موقعنا سوف نوضح لكم كيفية الاستعداد لهذا الشهر العظيم.

الاستعداد لرمضان

الاستعداد لرمضان

يتطلب الاستعداد لرمضان الكثير من الإجراءات، وذلك فرحة بقدوم الشهر المعظم أفضل فصول السنة، ونوضحها لكم كالآتي:

أولا الاتجاه للعبادة والخشوع والتقوى

يعتقد الكثيرون أن شهر رمضان مخصص للطعام والشراب فقط، ولكن في الحقيقة فإن شهر رمضان هو:

  • شهر التعبد والتقرب من الله لمغفرة الذنوب حيث أن الكثير من المسلمين ينساقون نحو غرائز الطعام والشراب ويغفلون عن ذكر الله.
  • يجب الوضع في الاعتبار أن هذا الشهر هو أعظم شهور العام الذي ينتظره الكثيرون للخشوع والتقرب من الله عز وجل.
  • سخر الله عز وجل هذا الشهر لنا حتى نشعر ببعضنا البعض في أوقات الضيق ونقوم بمساعدة بعضنا وليس للانسياق نحو الطعام والشراب.

شاهد أيضًا: كيف نستقبل رمضان

ثانيا التوبة الصادقة

يجب العلم أن شهر رمضان يختلف عن باقي شهور العام، حيث أنه:

  • يفتح أبوابه لتلقي الغفران من المصليين والصائمين للمغفرة عن ذنوبهم.
  • سخر الله عز وجل شهر رمضان لاستقبال الشكاوى في حالة وجود أي خلافات بينك وبين أحد من أصدقائك حتى يتم تصفية القلوب.
  • يفضل الترحيب بشهر رمضان دون وجود أي خلافات بينك وبين أي من معارفك لهذا تقبل التوبة من راغبها في هذا الشهر المعظم.

ثالثا الاستعداد لرمضان الإكثار من الدعاء

أكثر من الدعاء في هذا الشهر، حيث أن:

  • الله عز وجل جعلنا نكثر من الدعاء له أن يبلغنا شهر رمضان حتى يعم علينا الخير واليمن والبركات.
  • أبواب السماء تستقبل كل الأدعية من قائليها في هذا العام.

رابعا الفرحة باقتراب الشهر العظيم

يشعر المسلمون بالسعادة عند اقتراب شهر رمضان المعظم، حيث أنه:

  • شهر الخير واليمن والبركات وهو الشهر الذي تفتح فيه أبواب الجنة.
  • لمن لا يعلم أيضا فهو الشهر الذي شهد الكثير من الغزوات والحروب التي أدت لانتشار الدين الإسلامي.

شاهد أيضًا: دعاء أول يوم رمضان

خامسا إبراء الذمة من الصيام الواجب

وذكر ذلك في هذه الأحاديث النبوية الشريفة:

  • عَنْ أَبِي سَلَمَةَ قَالَ: سَمِعْتُ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا تَقُولُ: كَانَ يَكُونُ عَلَيَّ الصَّوْمُ مِنْ رَمَضَانَ فَمَا أَسْتَطِيعُ أَنْ أَقْضِيَهُ إِلا فِي شَعْبَانَ. – رواه البخاري (1849) ومسلم (1146).
  • قال الحافظ ابن حجر رحمه الله: ويؤخذ من حرصها على ذلك في شعبان أنه لا يجوز تأخير القضاء حتى يدخل رمضان آخر. “فتح الباري” (4 / 191).

سادسا معرفة فضل شهر رمضان

يجب الاطلاع على الكتب الدينية، بالإضافة إلى قراءة الأحاديث النبوية الشريفة، حيث أنها:

  • تخبرنا بالمزيد من المعلومات عن فضل هذا الشهر العظيم من حيث الخير والإيمان الذي نشهده على مدار شهر من أعظم شهور العام.
  • يجب كذلك الاطلاع على كل ما يتعلق بأحكام الصيام.

سابعا تنفيذ الأعمال التي من شأنها أن تقوم بتعطيلك على أداء العبادات

يجب التخطيط والإعداد الجيد للأعمال التي ترغب في تنفيذها قبل قدوم شهر رمضان، حيث يوجد الكثير من الأشغال التي تعمل على:

  • الهائك على تأدية العبادات المفروضة عليك ومنها الصلاة والصوم والزكاة.
  • شهر رمضان هو شهر الاستغفار والتعبد والتقرب من الله عز وجل.

ثامنا التجمع العائلي لإعطاء النصائح الدينية

يجب عليك كرب أسرة ومسؤول عن إعالتها، التجمع بأفراد الأسرة، وذلك بغرض:

  • إعطاء النصائح والإرشادات التي تتعلق بالصوم وتوجيههم إلى تأدية الصلاة.
  • يفضل توفير بعض الوقت لذلك خاصة وإذا كانت الأسرة بها بعض الأطفال الصغار يجب عليك تشجيعهم على الصلاة التي هي عماد الدين.

تاسعا تجهيز الكتب الدينية وتوزيعها

يمكنك أن تقوم بنشر الخير واكتساب الثواب والتخفيف من الذنوب، وذلك عن طريق:

  • إعداد مجموعة كبيرة من الكتب الدينية والخواطر الرمضانية التي من شأنها أن تقوم بتوضيح الكثير من المعلومات عن الشهر المعظم.
  • البدء في توزيعها داخل المساجد والمدارس وأي مؤسسات تقابلك مهما كان تخصصها أو مجالها تستطيع توزيعها بداخلها.
  • لا تنسى البدء بالمؤسسة الشخصية وهو منزلك العائلي وتوجيه أفراد عائلتك لقراءتها.

شاهد أيضًا: كلمات عن استقبال رمضان

عاشرا الاستعداد لرمضان بصيام شعبان

يجب عليك البدء في الصيام من شهر شعبان، وذلك بغرض الاستعداد للصيام في شهر رمضان وتكون قد اعتادت على ذلك، وذكر ذلك في عدد كبير من الأحاديث النبوية الشريفة ومنها:

  • عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ:  كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ حَتَّى نَقُولَ لا يُفْطِرُ وَيُفْطِرُ حَتَّى نَقُولَ لا يَصُومُ ، فَمَا رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْتَكْمَلَ صِيَامَ شَهْرٍ إِلا رَمَضَانَ ، وَمَا رَأَيْتُهُ أَكْثَرَ صِيَامًا مِنْهُ فِي شَعْبَانَ رواه البخاري ( 1868 ) ومسلم ( 1156 )
  • عَنْ أُسَامَة بْن زَيْدٍ قَالَ : قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ لَمْ أَرَكَ تَصُومُ شَهْرًا مِنْ الشُّهُورِ مَا تَصُومُ مِنْ شَعْبَانَ ، قَالَ : (ذَلِكَ شَهْرٌ يَغْفُلُ النَّاسُ عَنْهُ بَيْنَ رَجَبٍ وَرَمَضَانَ، وَهُوَ شَهْرٌ تُرْفَعُ فِيهِ الأَعْمَالُ إِلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ فَأُحِبُّ أَنْ يُرْفَعَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ ) .

الاستعداد لرمضان الروحي

الاستعداد لرمضان الروحي

سبق وأن وضحنا لكم كيفية الاستعداد الديني لشهر رمضان، والآن نعرض لكم كيفية الاستعداد الروحي لهذا الشهر العظيم، وذلك عبر:

  • تحديد سنة نبوية يتم اتباعها خلال الشهر الكريم والاستمرار عليها حتى بعد انقضاء رمضان.
  • اختيار بعض من الأذكار لتلاوتها بعدد مرات معينة على مدار اليوم حتى تتمكن من الالتزام بها على مدار الشهر.
  • الصلاة ليلا تعتبر من أفضل وسائل التقرب إلى الله عز وجل حتى وإن كانت تتضمن ركعتين كحد أدنى.

شاهد أيضًا: إمساكية رمضان

في ختام المقال نكون وضحنا لكم كيفية الاستعداد لرمضان والتجهيزات التي يتطلبها الشهر الكريم، حيث أن هذا الشهر يحتاج إلى استعدادات كبيرة نظرا للسعادة الغارمة التي تملأ قلوب المسلمين احتفالا بأهمية هذا الشهر.