التخطي إلى المحتوى

الفرق بين التحصيلي والقدرات يعد من بين المعلومات الهامة التي ينبغي على الطلاب الاطلاع عليها.. لكي يتسنى لهم إمكانية التعرف على الاختبار الأنسب لهم، وإليك أبرز ما ورد بهذا الشأن في السطور اللاحقة.

ماهية الاختبار التحصيلي محدد أكثر من اختبار القدرات
مجال اختبار القدرات اللغة والرياضيات

اقرأ أيضًا: اختبار القدرة المعرفيه

الفرق بين التحصيلي والقدرات

الفرق بين التحصيلي والقدرات.
الفرق بين التحصيلي والقدرات.
  • في حال أن كنت تود التعرف على الفرق بين التحصيلي والقدرات.. فدعنا نشير إلى أن النوع الأخير هو أنجح أنواع الاختبارات، إلا أن هذا النوع يعتمد على اللغة والرياضيات.. أما بالنسبة إلى ماهية الاختبار التحصيلي فإنه محدد أكثر من اختبارات القدرات.
  • تجدر الإشارة إلى أن هذا النوع من الاختبارات عادةً ما يعتمد على 4 محاور رئيسية.. ومنها الفهم والتطبيق والاستدلال والتحليل، كما أن الهدف الأساسي من تطبيقه هو قياس القدرات العقلية لدى الطلاب.
  • أما بالنسبة إلى الاختبار التحصيلي فهو الأكثر تحديدًا على الإطلاق.. وعلى الرغم من ذلك فهو لا يعتمد على قياس القدرات الخاصة بالطلاب كما الحال في النوع السابق الإشارة إليه، ومن هنا نشير إلى أن هذا الاختبار يعتمد على الحصيلة المعلوماتية التي حصل عليها الطالب من خلال مطالعة بعض المقررات المحددة.
  • تلك المقررات تشتمل على بعض المواد الأكثر تخصصًا.. والتي تتمثل في الرياضيات والفيزياء والكيمياء والتاريخ، مع العلم أن هذه الاختبارات لا تتضمن النجاح أو الرسوب.. كما أنها لا تخلط بين الدرجات التي يتم تدوينها كما الحال في العديد من الاختبارات الأخرى على اختلافها.

بعد الاطلاع علي الفرق بين التحصيلي والقدرات اقرأ أيضًا: نموذج اختبار ستيب

أهمية الاختبار التحصيلي والقدرات

أهمية الاختبار التحصيلي والقدرات
أهمية الاختبار التحصيلي والقدرات

هناك العديد من الفوائد التي يحصل عليها الطالب.. في حال أن قرر الخضوع إلى أيٍ من الاختبارات سواء كان اختبار القدرات أو الاختبار التحصيلي، وإليك تلك الفوائد عبر الآتي:

  • من الاختبارات التي أطلقتها المملكة العربية السعودية بغرض قياس مستوى قدرات ومهارات الطلاب المقيمين بها.. وذلك بالاعتماد على العديد من الأسئلة التي سبق الإشارة إلى المجالات التي تتخصص بها.
  • تتيح إلى الطلاب إمكانية التأقلم على الظروف البيئية التي يواكبونها في لجنة الاختبار.. مع العلم أن تلك الاختبارات لا تحتاج إلى النجاح أو الرسوب كما الحال في الاختبارات الدراسية العادية.
  • تعمل على تعزيز قيمة مسؤولية التعليم.. كما أن الهدف الأساسي منها هو النهوض بالعملية التعليمية ومستوى الطلاب في المملكة العربية السعودية.. بما يعود بالنفع عليهم وعلى الدولة ككل.
  • تجعل الطلاب يتعرفون على القدرات الخاصة بهم.. ومن ثم فهم يتوصلون إلى المجالات الأصلح لهم فيما يتعلق بسوق العمل.
  • تشتمل هذه الاختبارات على العديد من الأقسام.. ومنها القسم الكمي الذي يشتمل على 52 سؤال من التخصص العلمي، بالإضافة إلى القسم اللغوي الذي يعتمد على قسم القراءة وإكمال الجمل.. علاوة على القسم الخاص باستنباط الحلول لتكوين الجمل.
  • يتيح إلى الطلاب إمكانية تعلم العلاقة بين المعاني التي تشتمل عليها العبارات.. بالإضافة إلى ميزة تعلم كيفية الربط بين تلك الجمل وبعضها البعض.
  • التكيف البصري مع رؤية الأشكال الهندسية.. كما تهدف كذلك إلى تعزيز مهارة معالجة المعلومات الكمية التي يمتلكها الطلاب.
  • تدرب هذه الاختبارات الطلاب لكي يملكون أسلوب منطقي في التفكير.. وذلك في حال أن أرادوا استرجاع المعلومات التي تم تخزينها في العقد، مع إمكانية الحصول على الحلول الخاصة بها في أقل وقت ممكن.

اقرأ أيضًا: اختبار الكاريزما

فيما سبق أشرنا إلى الفرق بين التحصيلي والقدرات.. والذي يتمثل في أن النوع الأول من الاختبارات هو الأكثر تخصصًا من النوع الأخير، فضلًا عن أنه لا يعتمد على القدرات العقلية الخاصة بالطالب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.