التخطي إلى المحتوى

الفرق بين الحال والتمييز يتيح لك إمكانية التعرف على الاستخدام الخاص بكلٍ من تلك القواعد النحوية الهامة.. وعبر الفقرات التالية سنتعرف على أبرز ما ورد بهذا الخصوص؛ لتجنب الوقوع في الأخطاء النحوية والإعرابية.

تعريف التمييز هو اسم نكرة منصوب يفسر المبهم الذي يسبقه.
تعريف الحال عمله يتمثل في بيان حال صاحب الحال في النحو.

اقرأ أيضًا: تلخيص الأساليب النحوية

الفرق بين الحال والتمييز

الفرق بين الحال والتمييز.
الفرق بين الحال والتمييز.

قد ترغب في التعرف على الفرق بين الحال والتمييز.. وإليك تلك الفروقات فيما يلي:

  1. الحال عادةً ما يأتي مشتقًا.. بينما التمييز فهو الكلمة الجامدة التي تظهر في الجملة.
  2. يمكن أن يتم الاعتماد على الحال في التعرف على هيئة صاحبه.. كما أن التمييز يمكنه تفسير المبهم الذي يسبقه.
  3. يتضمن الحال العديد من الأشكال.. فقد يأتي على هيئة اسم مفرد أو جملة أو شبه جملة، فيما يظهر التمييز على صورة اسم مفرد فقط.
  4. الحال يعتمد على السؤال باسم الاستفهام (كيف).. وبالنسبة للتمييز فيتم التساؤل عنه بـ (ماذا).
  5. يتضمن الحال معنى حرف الجر “في”.. بينما التمييز فيتضمن معنى حرف الجر “من”.

تعريف التمييز

تعريف التمييز
تعريف التمييز

واحد من المنصوبات أو بمعنى أدق هو اسم نكرة منصوب.. يتم الاعتماد عليه في تفسير ما قبله الغير مفهوم، سواء كان ما قبله كلمة مبهمة ذاته أو منسوبة.. ومن هنا نشير إلى أن الاسم المبهم الذي يسبق التمييز عادةً ما يعرف باسم تمييز كذلك.

فيما يعرف هذا النوع من القواعد النحوية حسب موقعه في الجملة.. وكمثال تطبيقي على تلك القاعدة، نقول رأيت ثلاثين عصفورًا.. وبحسب القاعدة نجد أن كلمة العصفور في تلك الحالة ما هي سوى تمييز فسر المبهم الذي كان يسبقه وهو ذلك الرقم.

إلى جانب ذلك فإن التمييز يتضمن بعض الأنواع.. ومنها الأعداد وكناياتها وأسماء المقادير وأشباه المقادير، علاوة على تمييز النسبة والذي يشتمل على التمييز المنقول وغير المنقول.

اقرأ أيضًا: معلومات عن اللغة العربية

تعريف الحال

تعريف الحال
تعريف الحال

واحد من المنصوبات التي تنتمي إلى اللغة العربية.. ومن هنا نشير إلى أن الحال هو اسم منصوب يذكر فضله في الجملة الفعلية، أما عن عمله فيتمثل في بيان هيئة صاحب الحال في النحو.

تجدر الإشارة إلى أن الحال هو أوسع باب من أبواب المنصوبات.. كما أنه الأكثر تفصيلًا في النحو، وكمثال على ذلك نقول جاء الربيع ضاحكًا.. ومن هنا نشير إلى أن كلمة ضاحكًا هي حال منصوب، وللتأكد من صحة الأمر يمكنك التساؤل بكيف على أن تكون الإجابة هي الحال في الجملة.

أما عن أنواع الحال.. فتتنوع ما بين الحال المفرد والجملة الاسمية والجملة الفعلية، والحال الشبه جملة.. مع العلم أن حرف الجر المرافق لتلك القاعدة النحوية يتمثل في حرف الواو.

بالنسبة إلى حالات جمود الحال.. فتتمثل في الدلالة على التشبيه أو المفاعلة، والأمر ذاته ينطبق عليه حين يتم استخدامه للدلالة على الترتيب.. أو إن كان في الحالة الموصوفة، أو للدلالة على السعر أو للدلالة على العدد.

كما تشتمل تلك الحالات أيضًا على الوقوع في طور التفضيل أو إن جاءت الحالة فرعًا لصاحبها.. وإذا جاء الحال نوعًا لصاحبها أو إن جاءت الحالة أصلًا لصاحبها.. ففي تلك المواضع يكون الحال جامدًا.

اقرأ أيضًا: أمثلة على العطف في اللغة العربية

بالنظر لما سبق فقد أشرنا إلى الفرق بين الحال والتمييز.. والذي يتجلى في أن الحال يتضمن معنى حرف الجر (في)، بينما التمييز فيشتمل على معنى حرف الجر (من).. كما أن هناك العديد من المعايير الأخرى التي يتم الاعتماد عليها في سبيل التفريق بينهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.