التخطي إلى المحتوى

الفن التشكيلي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة يأتي ضمن الموضوعات الأكثر أهمية ومتعة في الوقت ذاته.. وذلك بالنسبة لبعض الفئات التي تهتم بدراسة هذا النوع من الفنون للتعرف على ماهيته وجوهره، ومن خلال السطور المقبلة سنتعرف على استخدامات الخامات التي يتضمنها.. علاوة على بعض التفاصيل حوله.

اقرأ أيضًا: اول عملة اسلامية

الفن التشكيلي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة

الفنون التشكيلية
الفنون التشكيلية

لا يوجد شك في أن الثقافة تعد بمثابة عامل مؤثر على انتشار الفنون.. والذوق الخاص بالأشخاص على مر العصور، وهو ما يفسر ظهور تلك المبادئ التي اعتمد عليها ي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة.

الجدير بالذكر أن الطريقة المثالية التي سلكها هذا النوع من الفنون.. كان الغرض الأساسي منها هو التعبير عن النفس والذات بصورة أكثر وضوحًا، علاوة على أن الغرض الأساسي منه كذلك كان يتمثل في إضافة المزيد من الأناقة والجمال إلى تلك المجتمعات التي ظهر بها هذا النوع من الفنون.

فمنذ بداية العشرينات وقد أعرض الفنانين عن تجسيد التمثيل الواقع للشكل البشري الذي كانوا يلجئون إليه في بعض الفنون.. وفي المقابل استبدلوا ذلك الأمر بما يعرف باسم فن التجريد العظيم، وهو ما ساهم بالتبعية في جعل عدد لا بأس به من الفنانين يلجئون إلى التركيز بصورة محورية على صناعة الفن بشكل أساسي بدلًا من صب التركيز على الشكل الخاص بالمنتج النهائي.

فيما يتعلق باستخدام الخامات المتعددة في هذا النوع من الفنون.. فدعنا نشير إلى أن تلك الخامات قد تنوعت بين الممحاة وأقلام الجرافيت.. علاوة على الألوان والأحجار والقماش والفحم، أيضًا تضمنت تلك الخامات قطع الزجاج وأسطح الطلاء وفرش التلوين والعديد من الخامات الأخرى التي كانت تعاون الفنانين على تنفيذ رؤيتهم الخاصة.

اقرأ أيضًا: السبورة الفنلندية

أنواع الفن التشكيلي

أنواع الفن التشكيلي
أنواع الفن التشكيلي

ضمن إطار الحديث عن الفن التشكيلي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة.. كان لا بد من الإشارة كذلك إلى تلك الأنواع التي يتضمنها هذا النوع من الفنون، وإليك بعضها في التالي:

  1. الرسم: حيث يعد واحدًا من أشكال الفن التشكيلي المعاصر.. علاوة على أنه تضمن العديد من الألوان المبهجة والتي كان يتم تطبيقها على الأسطح المختلفة.. والجدير بالذكر أن الأدوات التي اعتمد عليها هذا النوع كانت تشتمل على الفحم والطباشير وأقلام التلوين، علاوة على أقلام الرصاص.
  2. النحت: نظرًا لأن هذا النوع من الفنون يعتمد في الأساس على تحديد الأشكال.. فقد اشتمل كذلك على النحت كعنصر أساسي من عناصره، كما كان يتم استخدام الأدوات والخامات المصنعة من الخشب أو البلاستيك أو الطين أو المعادن خلاله.. علاوة على إمكانية توظيف قطع الملابس وأقلام التلوين الشائعة في سبيل تنفيذ رؤية الفنان.
  3. الطباعة: تأتي ضمن الأنواع التي كان الفن التشكيلي المعاصر يتضمنها.. حيث كان يتم تطبيق بعض الرسومات والأشكال على العديد من الأوراق اللوحية، علاوة على أن تلك العملية كان تشتمل أيضًا على بعض القطع من المعادن والأقمشة، كذلك كان يتم استخدام هذا النوع من الفن التشكيلي من خلال عمليات النقش والحفر التي كان يقوم بها الفنانين في ذلك الوقت.. بما يمنحهم الفرصة في نهاية الأمر للحصول على الرؤية الإبداعية الخاصة بهم، وتوظيف تلك الخامات والأنواع المتوافرة في سبيل الحصول على عمل رائع لا مثيل له.

اقرأ أيضًا: ترتيب افضل الافلام في التاريخ الاجنبية

إن التعرف على الفن التشكيلي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة.. يتيح للدراس إمكانية التعرف على جوهر هذا النوع من الفنون، والذي كان يهدف منذ الوهلة الأولى لإضافة المزيد من الجمال إلى المجتمعات المختلفة التي ظهر بها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.