التخطي إلى المحتوى

من الأسئلة التي يسألها الكثير من الناس هو هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي بعد ذلك أم لا، حيث يتعرض الكثير إلى هذه الحالة خاصةً لاعبي الكرة وبعض الرياضيات وألعاب الجيم المختلفة.

هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي ؟

هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي

بعد التعرض إلى قطع الرباط الصليبي يدخل البعض في عمليات جراحية للسير مرة أخرى، وهناك من لا يقوم بإجراء أي تدخل جراحي، وفي هذا الأمر قيل بعض الأطباء المتخصصة ما يلي:

  • إذا قام المريض بإجراء مجموعة من التمارين الرياضية وبعض العلاجات الطبيعية يمكنهم السير بدون أي عمليات جراحية والرجوع للطبيعة مرة أخرى.
  • يتم تحويل بعض الحالات بعد التعرض إلى قطع الرباط الصليبي إلى وحدات علاجية لتثبيت الركبة من خلال إجراء تمارين لعلاج تمزق الرباط الصليبي.
  • إذا فشلت بعض الحالات في التعافي باستخدام العلاج الطبيعي والرياضة يتم إجراء بعض العمليات الجراحية لإصلاح الركبة.
  • يقوم الطبيب المعالج في مثل هذه الحالات بوضع مجموعة من الحلول لإصلاح الركبة وتثبيتها.
  • حتى لا تتعرض إلى احتكاك أو إصابة سهلة فيما بعد.

إقرأ أيضًا: وداعاً عمليات القسطرة علاج لفتح شرايين القلب المسدودة

تمزق الرباط الصليبي:

  • الرباط الصليبي هو أحد الأربطة النسيجية القوية التي توجد في القدمين، حيث تعمل على ربط عظمة الفخذ بالساق.
  • تشيع حالات تمزق الرباط الصليبي عند الرياضيين، حيث يحدث حركات متغيرة كثيرة من القفز والجري والانحناء وغيره.
  • عند التعرض إلى هذه الحالات يشعر المريض بفرقعة في الركبة نتيجة تمزق هذا الرباط.
  • وعلى حسب مكان الرباط الصليبي وشدة التمزق والحالة الخاصة بالمريض يتم تحديد الأساليب المتبعة في العلاج من الجراحة أو العلاج الطبيعي وهكذا.

أعراض تمزق الرباط الصليبي:

بعد التعرف على هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي أم لا، فإن هناك أعراض قطع الرباط الصليبي تحدث للمريض في وقتها، ومنها:

  • الشعور بحدوث فرقعة بصوت عالي في الركبة.
  • الشعور بألم شديد في الساق.
  • عدم القدرة على السير أو مواصلة النشاط.
  • ملاحظة تورم سريع في منطقة الركبة.
  • فقدان نطاق الحركة.
  • يشعر المريض بحالة من عدم التوازن عند محاولة النشاط أو حمل وزن كبير.

علاج تمزق الرباط الصليبي:

يتم علاج الرباط الصليبي من خلال مجموعة مختلفة من الوسائل على حسب الحالة الصحية للمريض، ومن هذه الطرق العلاجية:

  • يتم العلاج من خلال ممارسة التمارين العلاجية على اعتبار أنها بديل عملية الرباط الصليبي..
  • العلاج الطبيعي من أهم الطرق المتبعة لعلاج تمزق الرباط الصليبي.
  • يتم تناول بعض الأدوية التي تعمل على تقوية العضلات والأنسجة وتسكن من الآلام.
  • هناك مضادات حيوية تعمل على علاج التورمات وتساعد في الشفاء.
  • العلاج الجراحي يكون الحل الأمثل في حالة الرياضيين الذين يريدون العودة سريعًا إلى اللعب وممارسة الرياضات المختلفة.
  • تكون العمليات الجراحية علاج أساسي إذا كان القطع في أكثر من رابط، أو هناك التواءات في الركبة.
  • ولمعرفة طريقة العلاج الأنسب لك يجب التوجه إلى الطبيب لتشخيص الحالة.

متى يتم اللجوء إلى عمليات جراحية ؟

هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي

يأخذ المريض فترة بعد التعرض إلى قطع الرباط الصليبي حتى يستطيع المشي مرة أخرى، بدون علاج أو جراحة، ولكن يتم اللجوء إلى الجراحة عندما:

  • يكتفي بعض الأطباء لتحديد أساليب علاجية مختلفة للتخلص من هذه المشكلة.
  • يتم اللجوء إلى جراحة في حالات المرضى التي تعتمد على رجلها بشكل كبير في معظم أعمالهم مثل لاعبي كرة القدم أو السباحة وغيره.
  • من أجل حماية المفصل وركبة الساقين لابد من إجراء جراحات الترميم وحتى لا تكون القدم عرضة للإصابة مرة أخرى بقطع الرباط الصليبي.
  • أما بخصوص إجابة سؤال هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي يمكنا أن نقول نعم يستطيع المشي بدون جراحات أيضًا.

إقرأ أيضًا: هل يلتئم القطع الجزئي في الرباط الصليبي

وبالإجابة على سؤال هل المصاب بالرباط الصليبي يستطيع المشي أم لا فإن هناك طرق وقائية لتجنب هذه الحالات نهائياً منها التمارين المستمرة لتقوية العضلات والأنسجة والتركيز أثناء الحركة والجرى وتجنب القفز والالتواءات الشديدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.